الإثنين 20 مايو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أول عمانى يفوز بالجائزة

الروائى زهران القاسمى يقتنص جائزة البوكر العربية بروايته «تغريبة القافر»

أعلنت جائزة البوكر العالمية للرواية العربية، عن فوز رواية «تغريبة القافر» للكاتب العمانى زهران القاسمى، فى دورتها لعام 2023، خلال حفل أقيم فى العاصمة الإماراتية، أبوظبى.



وكشفت جائزة البوكر العالمية للرواية العربية، فى شهر مارس الماضى عن الروايات العربية الستة التى وصلت إلى القائمة القصيرة وهى كالآتى: رواية «أيام الشمس المشرقة» للكاتبة المصرية ميرال الطحأوى ورواية «مُنّا» للكاتب الصديق حاج أحمد ورواية «حجر السعادة» للكاتب أزهر جرجيس.

ورواية «كونشيرتو قورينا إدواردو» للكاتبة نجوى بن شتوان ورواية «الأفق الأعلى» للكاتبة فاطمة عبد الحميد

وأخيرًا رواية «تغريبة القافر» للكاتب زهران القاسمى. 

 وسوف يحصل كل من المرشحين الستة فى القائمة القصيرة على عشرة آلاف دولار، كما يحصل الفائز بالجائزة على خمسين ألف دولار إضافية.

يذكر  أن لجنة تحكيم جائزة البوكر العالمية للرواية العربية، فى دورتها لعام 2023، مكونة برئاسة محمد الأشعرى، ومكونة من: ريم بسيونى، أكاديمية وروائية مصرية؛ وتيتز روك، أستإذ جامعى ومترجم سويدى؛ وعزيزة الطائي، كاتبة وأكاديمية عُمانية؛ وفضيلة ألفاروق، روائية وباحثة وصحافية جزائرية، وياسين عدنان، عضو مجلس الأمناء، وفلور مونتانارو، منسقة الجائزة.

وصرح محمد الأشعرى، رئيس لجنة التحكيم، بإن روايات القائمة القصيرة لهذه السنة 2023 تتميز بتنوع كبير فى المضامين، فمن تفسخ مجتمع ما بعد الحرب والصراعات الطائفية، ووقوع عبء هذا التفسخ على الطفولة وعلى البسطاء من الناس، كما فى رواية «حجر السعادة»، إلى أسطورة الماء وتجلياتها فى ذاكرة الناس ومخيالهم الجماعى كما فى رواية «تغريبة القافر».

وفيما يخص الرواية الفائزة قال الأشعرى- إن الرواية «اهتمت بموضوع جديد فى الكتابة الروائية الحديثة، وهو موضوع الماء فى علاقته بالبيئة الطبيعية وبحياة الإنسان فى المناطق الصعبة».وقدم لنا الكاتب هذا الموضوع من خلال تآلف مستمر بين الواقع والأسطورة، ويفعل ذلك من خلال بناء روائى محكم ولغة شعرية شفافة، ومن خلال نحت شخصيات مثيرة تحتل دورا أساسيا فى حياة الناس، وفى الوقت نفسه تثير نفورهم وتخوفهم».

وفى كلمته قال زهران القاسمى عقب الإعلان عن فوزه بالجائزة، فى الحفل الذى أقيم فى العاصمة الإماراتية، أبوظبى: «لم أتوقع الفوز بالجائزة؛ لأن أصدقائى وزملائى كانت رواياتهم جدًا قوية وتستحق، فإن كنت فائزًا - ولست بجدارة - فإنما أشاركهم أيضًا هذا الفوز».

تدور أحداث «تغريبة القافر» -التى تتنوع بين الواقعى والتاريخى والأسطورى- فى قرية عُمانية، وتروى قصة سالم بن عبد الله؛ أحد مقتفى أثر الماء، الذى تستعين به القرى فى بحثها عن منابع المياه الجوفية.

وضمن أحداث الرواية، تستعين القرى فى بحثها عن منابع المياه الجوفية بسالم بن عبد الله، وتكون حياة القافر منذ ولادته مرتبطة بالماء؛ فأمّه ماتت غرقا، ووالده طُمر تحت قناة أحد الأفلاج حيث انهار عليه السقف، وينتهى سجينا فى قناة أخرى ليبقى هناك يقاوم للبقاء حيًا. زهران القاسمى شاعر وروائى عماني، من مواليد دماء والطائيين، سلطنة عمان، عام 1974، صدر له ثلاث روايات قبل «تغريبة القافر»، هى «جبل الشوع» 2013، «القنّاص» 2014، و«جوع العسل» 2017، بالإضافة إلى عشرة دواوين شعرية و«سيرة الحجر 1 قصص قصيرة، 2009 و«سيرة الحجر 2» نصوص، 2011.