السبت 13 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
علماء من ذهب

علماء من ذهب

قديما قال الفيلسوف الصينى - كونفوشيوس- بدلا من أن تلعن الظلام أوقد شمعة.. مثل طبقه علماء مركز البحوث الزراعية فأهدوا للبشرية ابتكارات ثورية تساعدها على مواجهة غضب الطبيعة المتمثل فى التغيرات المناخية التى باتت تضرب بلا روية. 



علماء المركز العلمى العريق كانوا كالعادة على العهد يقدمون لبلادهم عصارة علمهم وللبشرية ما ينقذها من براثن وحش الجوع الذى بات ينهش أجساد 828 مليون شخص حول العالم بحسب تقرير الأمم المتحدة 2022. 

رفع الباحثون علم مصر عاليا خفاقا بين أعلام الأمم، فى مسابقات دولية تبارى فيها علماء من كل حدب وصوب، ليؤكدوا أن الباحث المصرى قادر على قهر التحديات وخدمة البشرية بقوة العلم. 

نظير ابتكاراته غير التقليدية، حصد العالم حمدى الموافى الذهبية الثانية له على التوالى فى  مجال بحوث محصول الأرز فى  مسابقة الأمن الغذائى   العربى 2023، بعد أن سبقها وحصد الميدالية الذهبية فى مسابقة الابتكارات العلمية الدولية فى جنيف العام الماضى 2022.

نجح «الموافى» فى التوصل لـ سلالات الأرز السوبر والهجين التى حلت المعضلة التى وقعنا فيها بعد القرار الحكومى بتقليص مساحات الأرز لـ 724 ألف فدان، فمتوسط إنتاجيتها يصل لــ5.5 طن بزيادة تتراوح بين 25 % و30 % عن الأصناف الحالية التى يتم زراعتها وتنتج 4 أطنان.

هذه السلالات تساهم فى توفير 30 % من احتياجات الفدان للمياه مايقرب من مليون و200 ألف متر مكعب فى حالة زراعة 500  ألف فدان، وتوفير كمية من التقاوى تتراوح بين 3900 و 6000 طن بقيمة 39-60 مليون جنيه. 

سلالات «الموافى» كما أحب أن أسميها تجود زراعتها تحت ظروف ندرة المياه، وفى الأراضى الملحية، فهى قادرة على النمو فى ظروف الجفاف أخطر ظواهر التغيرات المناخية. 

قدم هذا العالم لمصر حلا لمشكلة كان من المتوقع أن تفتح أبواب الاستيراد على مصاريعها وما يتبعها من استنزاف للعملة الصعبة وغيرها من المشكلات التى لا حصر لها. 

لم يكن «الموافى» وحده الذى يقاتل فى ساحة الابتكارات، لحقه على نفس الدرب زميله د.عطوة أحمد عطوة، وفريقه البحثي، ليحصدوا المركز الثانى فى مسابقة الأمن الغذائى العربى 2023، بعد أن تمكنوا من تطويع التكنولوجيا وابتكار تطبيق على الهاتف المحمول يمكن من خلاله الرصد والتنبؤ بأخطر آفتين تهددان المحاصيل الزراعية. 

تطبيق «عطوة» يساهم فى الرصد والتنبؤ بإصابة المحاصيل الزراعية بدودة الحشد الخريفية التى ظهرت فى مصر عام 2019 ووصفتها لجنة مبيدات الآفات الزراعية بوزارة الزراعة بأنها آفة غازية خطيرة، تبلغ سرعة طيرانها (100 كم/ الليلة) ولها أكثر من جيل فى السنة، وتصيب حوالى 350 عائل من مختلف المحاصيل الزراعية. 

التطبيق يتصدى أيضا  لـ آفة الصدأ الأصفر المعروف بين الباحثين بقاتل القمح، بالتنبؤ والرصد، لتمكين الجهات المعنية بسرعة التحرك لمكافحة المرض ومنح المزارعين المبيدات المعتمدة لمقاومته والسيطرة عليه قبل أن يتفشى ويقضى على المحصول.

ابتكار «عطوة» وفريقه البحثى يُبشر بثورة علمية فى مجال الزراعة الذكية القادرة على رصد الآفات ومنح المزارعين القدرة على مواجهتها فى الوقت المناسب لتفادى الخسائر والحفاظ على الإنتاجية المختلفة من المحاصيل. 

 لم يحظ هذين العالمين - حتى الآن - بالتكريم الذي يستحقانه، ماديا ومعنويا، بينما  يعتلى منصات التتويج والتكريم ويحصل على المكافآت المليونية فرق كروية غير قادرة على مبارحة مراكزها منذ سنوات طويلة.

بفضل جهود العلماء تتصدر هولندا صادرات الزهور بعائدات تصل لـ6 مليارات يورو، واحتلت الهند المركز الثاني عالميًا بعد الولايات المتحدة فى إنتاج البرمجيات لتبلغ صادراتها 256 مليار دولار خلال 2022، وحققت شركة آبل الأمريكية 81 مليار دولار من مبيعاتها بعد أن أنفقت ما يقرب من 22 مليار دولار على البحث والتطوير.

يستحق كل علماء مصر أن نضعهم فى المكانة المناسبة وأن يحصلوا على جوائز ومكافآت مالية تليق بما يقدمونه من حلول لمشكلات تستنزف الميزانيات.