الأربعاء 8 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

الأمم المتحدة تمنح الرابطة العالمية لخريجى الأزهر الصفة الاستشارية

الأمم المتحدة تمنح الرابطة العالمية لخريجى الأزهر الصفة الاستشارية
الأمم المتحدة تمنح الرابطة العالمية لخريجى الأزهر الصفة الاستشارية




أعلن الدكتور عبد الدايم نصير مستشار شيخ الأزهر والأمين العام للرابطة العالمية لخريجى الأزهر، عن موافقة المجلس الاقتصادى والاجتماعى للأمم المتحدة منح  الرابطة العالمية لخريجى الأزهر الصفة الاستشارية  للتعبير عن صحيح الإسلام.
وأضاف نصير أن فكرة الرابطة العالمية لخريجى الأزهر عرضت فى عام 2006 كقناة تواصل بين الخريجين وجامعة الأزهر، لمدى اعتزاز الأزهرى بأزهريته لدرجة أن بعض البلدان تضيف صفة أزهرى إلى اسمه على الرغم من محاولات التهوين من مؤسسة الأزهر.
وقال الأمين العام للرابطة العالمية لخريجى الأزهر، أن الرابطة عنيت بتحقيق  رسالة الأزهر، ومنهجه، حيث وضعت رعاية الطلاب الوافدين بالأزهر فى أولوياتها، مشيرا إلى تسابق العديد من دول العالم لإنشاء فروع لها فى العالم وطلبات أخرى يتم بحثها.
 وقال نصير ان الرابطة العالمية لخريجى الأزهر تعد  نافذة الأزهر الشريف للتواصل مع خريجيه فى مختلف أنحاء العالم؛ بهدف إعدادهم للاضطلاع بدورهم كسفراء للأزهر والإسلام فى بلادهم، يعملون على ترسيخ السلام العالمى ينشرون صحيح الدين بمنهجه المعتدل من خلال سلوكياتهم ومعاملاتهم اليومية مع الآخر، و انطلاقًا من المنهج العلمى الأزهرى المتوارث المعتمد من جيل بعد جيل بالقبول لجمعه بين النقل والعقل، التراث والتجديد.
وأضاف أنه نظرًا لدور الرابطة الفاعل نجحت فى إنشاء فروع لها فى أنحاء العالم، فضلًا عن عشرات الطلبات من خريجى الأزهر بدول: أوروبية وآسيوية وأفريقية، جار بحثها.
وأشار إلى أن فكرة الرابطة انبثقت خلال الملتقى العالمى الأول لخريجى الأزهر الذى عُقد عام 2006م بالقاهرة وضمت لائحة مؤسسيها عددا من أهم الشخصيات الأزهرية .