الإثنين 13 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

جمارك نويبع تخالف شروط الإفراج الجمركى




فجر رفض جمرك ميناء بور توفيق استقبال سيارات تربتك قادمة من العقبة لتنتقل الى ليبيا مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أكدت مصار بالهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر عن محاولات من المسئولين بالهيئة وشركة الجسر العربى للضغط على جمارك ميناء بور توفيق للإفراج عن شحنة سيارات التربتك التى وصلت مساء الخميس الماضى على العبارة «بريدج» التابعة لشركة الجسر العربى فى خطوة لتخفيف أزمة تكدس السيارات بميناء نويبع التى لاتزال مستمرة منذ شهرين.
 
 
قال المصدر إن جمارك بور توفيق رفضت فى البداية الإفراج عن شحنة السيارات وعددها 350 سيارة لمخالفتها شروط الإفراج الجمركى لسيارات التربتك خاصة أن تلك السيارات موديلاتها تعود لما قبل عام 2008، لافتا إلى أن ضغوطًا عديدة مورست على جمارك ميناء السويس للإفراج عن هذه السيارات vخاصة أن مثيلاتها يتم الإفراج عنها من جمارك نويبع.
 
 
وأكد أن تلك الشحنة خرجت أمس من ميناء بور توفيق وقررت الهيئة وقف تحويل مسار السفن القادمة من العقبة إلى بور توفيق ضمن خطة شركة الجسر العربى لتخفيف تكدس سيارات التربتك الليبية بميناء نويبع بعد قرار جمارك بور توفيق رفض الافراج عن أى سيارات تربتك.
 
 
أضاف المصدر إن سيارات التربتك المخالفة لشروط الافراج الجمركى لا تدخل إلى ليبا حيث ترفض الحدود الليبية دخولها ويتم تفكيكها وتقطيعها وتدخل السوق المصرية، مؤكدا أن ذلك يعكس ان وجود مافيا لتجارة السيارات المفككة تتواطأ مع جمارك نويبع.
 
من جانبه أكد اللواء عثمان شوقى مدير ميناء نويبع أن جمارك ميناء نويبع أفرجت عن عدد كبير من السيارات الليبية تجاوز عددها 1500 سيارة بينها سيارات موديلاتها تعود لقبل عام 2008 مؤكدا أن الميناء غير مسئول عن التدخل فى إجراءات وعمل الجمارك بالميناء فهى تتبع مصلحة الجمارك، وأنه فى حالة مخاطبة السلطات الليبية للميناء بأنه لن يسمح بدخول تلك السيارات ليبيا سيتم على الفور وقف دخولها.