الإثنين 17 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

هكذا الأهلى.. «يبدع ويمتع» كما يجب أن يكون مع «فايلر»

1



عندما يتخلى المدرب السويسرى  الكفء عن عناده غير المبرر أحيانًا ويشرك  كل لاعب فى مركزه الذى يتألق فيه  ونعرفه عنه.

2

عندما يتألق العمود الفقرى الذى لاغنى عنه  فى قناعات فايلر ويقدم أفضل مستوياته مع الفريق «الشناوى ربيعة السولية أفشة أجاييه».

3

عندما يستطيع كل لاعب أن يظهر  أفضل ما لديه «دفاعًا وهجومًا» ويوظف كل إمكانياته وقدراته  لخدمة الأداء الجماعى للفريق.

4

عندما  يحسن فايلر  اختيار التشكيل المناسب الذى لا يحتاج للتدخل المبكر لإحداث بعض التعديلات وتلافى بعض السلبيات التى تظهر «أحيانا» لعدم توفيقه فى بعض القرارات والاختيارات.

5

 عندما يجيد المدير الفنى التعامل  مع الأوراق المتاحة على مقاعد البدلاء  بالدفع بهم فى أفضل التوقيتات وفقًا لظروف المباريات.

6

عندما  تتحقق  المعادلة الصعبة لأى فريق باحث عن البطولة ويجتمع الأداء المقنع مع النتيجة الإيجابية  فى أغلب المواجهات  وكل المنافسات.

7

عندما يقدم  المدرب صاحب الـ14 انتصارًا متتاليًا محليًا  ما يجعله   مقنعًا  بنفس درجة التألق  والإجادة  أثناء  قيادته وإدارته  للفريق إفريقيًا.

8

عندما يستطيع  فايلر تقديم أوراق  اعتماده رسميًا لدى كل الجماهير الأهلاوية  ووسائل الاعلام المصرية  بتخطى عقبة  كبار الأندية قاريًا.

9

عندما ينجح فايلر فى إعادة نادى القرن  فى القارة السمراء من جديد ليصبح  ملكًا متوجًا على عرش  الأميرة الإفريقية.

10

عندما يدرك فايلر وكل اللاعبين أن ذلك لن يتحقق إلا  بإرادة حديدية  وروح كروية قتالية ورغبة حقيقية  فى إسعاد الجماهير الأهلاوية.