الأربعاء 25 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

مسنة بريطانية تأكل تربة النبات لمدة يومين للبقاء على قيد الحياة

اعتمدت مسنة بريطانية تدعى «روزمارى فرانك» تبلغ من العمر 91 عامًا على أكل تربة نبتة التنين لمدة يومين من أجل البقاء على قيد الحياة بعد سقوطها فى منزلها وحيدة ولم تستطع النهوض مرة أخرى، وذلك قبل 6 ساعات فقط من الموت جوعاً حسب تقدير الأطباء، قبل أن ينقذها سائق اعتاد أن يقلها إلى صالون تجميل.. وقال السائق ديريك كاودرى، الذى يعمل فى خدمة النقل المجتمعى، إنه قرر الاطمئنان على روزمارى بعد أن تغيبت عن رحلتها المعتادة إلى صالون تصفيف الشعر، مضيفًا: «كان باب المنزل مفتوحاً، توجهت إلى غرفة نومها على الفور ووجدتها فى حالة يرثى لها، وكان التراب يملأ فمها، فاتصلت بالإسعاف، ونقلتها إلى مستشفى ورسيستيرشاير الملكى»، وفقا لصحيفة «مترو» البريطانية.



على الرغم من أن فرانك تعرف أن كاودرى أنقذ حياتها، إلا أنها أكدت أنها لا تستطيع أن تتذكر بالضبط ما حدث حتى تلك اللحظة، حيث قالت: »لا أذكر كيف سقطت وآذيت نفسي. أنا مدينة للسائق ديريك لإنقاذ حياتى قبل سويعات من فوات الأوان».. وتابعت: «لا أتذكر أى شيء حدث خلال هذين اليومين أو كيف سقطت وأصبت نفسي»، مضيفة: »لقد وجدوا تربة فى بطنى، لذا لابد أننى أكلت بعضها فى يأس لمحاولة البقاء على قيد الحياة». «كانت النبتة هدية من ابنى، لذلك من الواضح أننى ممتن جدًا لها»، وقال الأطباء إنها أصيبت بجفاف شديد، وثلاثة كسور فى معصمها، وبعد عشرة أيام فى المستشفى، تعافت المرأة بشكل شبه كامل وعادت إلى منزلها.