الجمعة 22 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا
الساعة والجمعة السوداء

الساعة والجمعة السوداء

لكل شىء أصل وسبب علمه من علمه وجهله من جهله ومهما كان الأمر تافهًا أو السبب واهيًا أو المسمى صادمًا فإن معرفة الأصل تريح النفس وتشعر الإنسان باتزان العلم والمعرفة.



من تلك الأمور البسيطة ما اعتدنا عليه من ارتداء الساعة فى اليد اليسرى ولهذا الأمر سبب آراه منطقيا... ببساطة لأن الساعات الأولى كانت تحتاج إلى الملء يدويا وهو أمر يكون من الصعوبة بمكان فى حالة ارتداء الساعة فى اليد اليمنى ويكون سهلا فى حالة ارتدائها فى اليد اليسرى وخاصة أن نسبة من يستخدم يده اليمنى فى الكتابة تزيد على 90% من البشر وعليه فإن ارتداء الساعة فى اليد اليمنى لا يجب أن يزيد على 10% من البشر... ربما يزيد قليلا فى حالة ارتداء النساء للكثير من الحلى فى اليد اليسرى فتتجه إلى ارتداء الساعة فى اليد اليمنى لسهولة استخدامها وإعطاء مساحة لإظهار ما ترتديه فى اليد اليسرى... فى مرحلة ما من رحلة ساعات اليد والتى أصبحت لا تحتاج إلى ملء فإن الأمر أصبح متاحا لارتدائها فى أى من اليدين ولكن العادة هى ما جعل ارتداءها فى اليد اليسرى مستمرا... حاليا مع ظهور الساعات الرقمية والساعات المتصلة بالتليفون المحمول وشبكة الإنترنت فإن ارتداء الساعة عاد مرة أخرى للارتباط بسهولة الاستخدام والتصفح.

أمر آخر مرتبط بما يطلق عليه الجمعة السوداء Black Friday   والذى يعود إلى القرن التاسع عشر وتحديدا إلى عام 1869 حيث حدثت أزمة مالية كبيرة فى الولايات المتحدة الأمريكية حيث توقفت عمليات البيع والشراء وكسدت البضائع بصورة أدت إلى كارثة اقتصادية كبيرة تم التعافى منها عن طريق مجموعة من الإجراءات منها عمل خصومات كبيرة جدا فى أسعار المنتجات وصلت إلى نحو 90% من قيمتها ومنذ هذا العام أصبح تقليدا سنويا أن يتم خفض الأسعار بصورة كبيرة فى نهاية شهر نوفمبر...يقال  أيضا إن هذا اليوم يأتى مباشرة بعد عيد الشكر Thanksgiving  حيث يبدأ الشعب الأمريكى فى شراء هدايا ومستلزمات عيد الميلاد.

أما ارتباط التسمية باللون الأسود فإنها تعود إلى عام 1960 حيث لاحظ رجال شرطة مدينة فيلاديلفيا وجود تزاحم كبير فى أحد أيام الجمع على المحال التجارية مما أربك حركة المرور والسير فأطلقوا عليه  «الجمعة السوداء»... تفسيرات أخرى للون الأسود مرتبطة بملفات المحاسبة حيث كان يتم تدوين المكسب باللون الأسود والخسارة باللون الأحمر.

الأمر المثير للاندهاش هو كيف تناول العالم العربى والإسلامى لهذه الأمور فكثر ارتداء الساعة فى اليد اليمنى كدليل على التدين ومخالفة الآخر وأيضا تغيير مسمى الجمعة السوداء إلى «الجمعة البيضاء» وهو أمر اتحفظ عليه ولا أرغب فى أن يفتح المقال المجال لصراعات وجدل عقيم.