الخميس 18 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أسطورة السلة ليبرون جيمس يدرس الاعتزال

انشغلت أوساط كرة السلة الأمريكية والعالمية بتفسير تلميح نجم لوس أنجليس ليكرز، ليبرون جيمس، حول إمكانية اعتزاله فى نهاية الموسم الحالي، وذلك بعد خسارة فريقه نهائى المنطقة الغربية أمام دنفر ناجتس بنتيجة قاسية (0-4). أسئلة كثيرة قد يرد عليها ليبرون فى الأيام القليلة المقبلة لدى اجتماعه بالمدير العام لليكرز روب بيلينكا، الذى قال: «سنتكلم مع ليبرون فى الأيام المقبلة. نتطلع قدما إلى هذه المحادثات معه. 



لقد أعطى كرة السلة أكثر من أى شخص آخر، وعندما تفعل ذلك تملك حق القرار عما إذا كنت تريد أن تعطى أكثر. بطبيعة الحال، نتمنى أن يستمر فى مسيرته». مؤكداً جدية مقاربة ناديه لهذه المسألة.

وكان ليبرون قد أثار زوبعة فى المؤتمر الصحفى الذى أعقب المباراة الرابعة ضد دنفر، بقوله متحدثا عن مستقبله: «سنرى ما سيحدث فى المستقبل. لا أعرف. لديَّ الكثير لأفكر فيه لأكون صادقاً. فقط بالنسبة لى شخصياً للمضى قدماً فى لعبة كرة السلة، لديَّ الكثير للتفكير به». وكان الموسم المنتظم مخيباً للآمال بالنسبة إلى ليكرز، لا سيما فى ظل الإصابات المتكررة لأبرز نجومه، وعلى رأسهم ليبرون وأنتونى ديفيس، وكان فى إحدى الفترات يحتل المركز الثالث عشر وبعيدا جدا عن بلوغ الأدوار الإقصائية (بلاى أوف)، لكن المستوى تحسن فى أواخر الدورى المنتظم، ونجح فى بلوغ الأدوار الإقصائية، حيث أزاح ممفيس جريزليز وجولدن ستايت ووريرز بطل الموسم الماضى تباعا قبل أن يسقط أمام دنفر.

ويرتبط ليبرون لعقد لموسمين إضافيين مع ليكرز علماً بأن الموسم الثانى اختياري، الأول مقابل 47 مليون دولار والثانى مقابل 50 مليوناً، لكنه طالما ردد بأنه يحلم باللعب مع أو ضد نجله برونى الذى يستهل موسمه فى صفوف جامعة لوس أنجليس تمهيدا لدخول الدرافت فى دورى «أن بى إيه» موسم 2024-2025.

وأردف جيمس، الذى سجل 40 نقطة فى خسارة فريقه الرابعة تواليا أمام دنفر (111-113): «لا أعرف، أعتقد أن الأمور كانت جيدة. لا أحب القول إنه كان موسماً ناجحاً، لأننى لا ألعب سوى للفوز بالبطولات فى هذه المرحلة من مسيرتي». ويعتبر المعلق فى شبكة «أى أس بى إن» ستيفن سميث أن ليبرون يشكو من عدم إحاطته بلاعبين جيدين قادرين على المنافسة على اللقب، بقوله «لقد قام بعرض رائع، ولم يحصل على مساعدة إلا فى حدها الأدنى». وأضاف «لا أحد يمكنه أن يقنعنى بأن هذا الأمر لم يكن عاملا فى التصريحات التى أدلى بها. جيمس يتساءل عما يمكن لليكرز أن يحققه. بالنسبة إليه، فإما التتويج باللقب وإما لا شىء».

أما لاعب كرة السلة السابق والمعلق فى الشبكة الأمريكية ذاتها جاى جاى ريديك، فاعتبر أن تلميح ليبرون إلى الاعتزال هو رسالة إلى النادى بضرورة تعزيز صفوفه وقال فى هذا الصدد «كونه رياضياً، ثمة لحظة تبدأ فيها بالتساؤل عن قدراتك البدنية. ربما وصل إلى هذه اللحظة. هل يدفعه ذلك إلى الاعتزال؟ كلا، بالتأكيد كلا. ليبرون هو أكثر الرياضيين الذين يفكرون قبل اتخاذ أى قرار. كل ما يقوم به لديه هدف معين وهنا يحاول الضغط على ليكرز لكى يعزّز صفوفه».