الخميس 22 فبراير 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

رئيس شركة إندرايف العالمية: 35% حصتنا السوقية فى مصر من سوق النقل الذكى

أكد مارك لوجران رئيس مجموعة إندرايف العالمية، أن شركته تستحوذ حاليًا على أكثر من 35% من حصة النقل الذكى بالسوق المصرية مؤكدًا أنهم رقم 1 فى السوق سواء من حيث تنزيلات التطبيق أو الاستخدام النشط.



أكد مارك لوجران رئيس مجموعة إندرايف العالمية، أن عدد مرات تحميل تطبيق inDrive حول العالم قد سجل  ٢٠٠ مليون تحميل منها ٦٦.٦ مليون تحميل خلال العام الماضى ٢٠٢٣.

ويذكر أن تطبيق إندرايف قد بدأ عمله فى مصر فى عام 2021، وانطلق التطبيق من خلال حملة إعلانية ودون تحصيل أى رسوم من السائقين، كما أنه أول تطبيق يتيح التفاوض بين السائق والراكب على تعريفة الركوب من أجل الوصول إلى تعريفة عادلة وهو ما لاقى قبولا كبيرا من الركاب والسائقين فى مصر نتيجة لارتفاع تعريفة الركوب فى الشركات المنافسة نتيجة ارتفاع عمولة الشركة على كل رحلة.

وأوضح لوجران،  خلال مؤتمر صحفى، أن تطبيق إندرايف يعتمد الدفع كاش فقط وهو إحد النفاط المفضلة للسائقين فى مصر حيث أن الدفع الإلكترونى غالبًا ما يستغرق بعض الوقت فى الوصول للسائق من جانب الشركة المالكة للتطبيق، موضحًا أنه عند وجود حاجة لتطبيق نظام الدفع الإلكترونى على التطبيق سيتم إضافته ولكنه توقع أن يرفع قيمة الرحلات على التطبيق.

وأوضح لوجران، أن تطبيق اندرايف متواجد فى ٦ دول فى الشرق الاوسط هى مصر - السوق الاكبر - والمغرب وتونس وجزائر وتركيا ولبنان.

وأكد لوجران أنه قام بعدد من الرحلات بنفسه بواسطة التطبيقات المنافسة مؤكدًا أن التعريفة الخاصة بهم مرتفعة كثيرًا عن تطبيق إندرايف وأن نموذج عمل الشركة يعتمد على تحقيق تعريفة عادلة لكل الأطراف.

وأضاف رئيس مجموعة اندرايف العالمية، أن الشركة ستستمر فى تحصيل أقل عمولة فى السوق وهى 10% فقط، مؤكدًا عدم اتجاههم إلى زيادتها خلال الفترة القريبة المقبلة.

من جهته قال سيرجى بالندوك مدير الاقليمى للتسويق فى الشرق الاوسط، إن الشركة تعمل حاليًا فى 26 مدينة فى مصر فى كل أنحاء مصر منتشرة فى الدلتا ومدن القناة ولدينا 5 مدن فى الصعيد منتشر فيهم الخدمة، لافتًا إلى أنه يتم تسجيل 400 ألف رحلة سفر بين المدن شهريًا عبر التطبيق.

ولفت سيرجى، إلى أن السوق المصرية سوق كبيرة نتيجة للكثافة السكانية الكبيرة أكثر من 100 مليون نسمة، مؤكدًا أنه سوق واعد بالنسبة لخدمات النقل الذكى، مؤكدًا على أن الشركة حققت نجاحات كبيرة فى السوق المصرية خلال العامين الماضيين.

فى ذات السياق قال مكسيكم اوسيبوف مدير تطوير الأعمال فى الشرق الأوسط، إنه جار التفاوض مع الحكومة للحصول على التراخيص اللازمة مثل باقى شركات النقل الذكى، قائلًا: «كلنا كشركات فى مركب واحد ما يسرى على شركة سيسرى على الجميع».

وأشار اوسبيوف، إلى أن الشركة تلتزم بكل اللوائح والقوانين فى كل الدول التى تعمل بها، وعلى رأسها السوق المصرية.