الخميس 22 فبراير 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

جهود مصرية لوقف نزيف الدم الفلسطينى

التقى الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، لولوة الخاطر وزيرة الدولة للتعاون الدولى بقطر، وذلك لبحث زيادة المساعدات الصحية التى تقدمها مصر وقطر للأشقاء فى قطاع غزة، وذلك بناء على توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسى.



وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان، أن الدكتور خالد عبدالغفار، قام بزيارة المصابين من الأشقاء الفلسطينيين الذين يتلقون العلاج فى مستشفيات دولة قطر الشقيقة، لافتًا إلى أن الاجتماع تضمن مناقشة الجهود المبذولة خلال الفترة الماضية لتقديم الدعم الطبى للمصابين والمرضى بقطاع غزة، سواء داخل الأراضى الفلسطينية أو من خلال المستشفيات فى مصر وقطر.

وأضاف «عبدالغفار» أن الوزيرين بحثا الاحتياجات العاجلة لسكان قطاع غزة، وسبل تعزيز التعاون والتنسيق بين مصر وقطر، لتوصيل المساعدات الطبية إلى الأشقاء الفلسطينيين، بما يساهم فى توفير متطلباتهم وتخفيف معاناتهم، مشيرًا إلى أن وزير الصحة والسكان، استعرض جانبا من الجهود المصرية فى هذا الملف والتى بدأت مع بداية الأحداث الدامية فى قطاع غزة، حيث تم فتح معبر رفح من الجانب المصري، بناء على توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال «عبدالغفار» إن الوزير شرح مخطط مستشفيات الإحالة التى خصصتها مصر لمساعدة وعلاج الأشقاء الفلسطينيين، والمتضمنة 47 مستشفى فى 8 محافظات، مؤكدا استقبال ما يزيد عن 2200 مصاب، وإجراء أكثر من 1300 عملية جراحية ذات مهارة فائقة إلى جانب تقديم الخدمات الصحية والعلاجية للعابرين عبر معبر رفح. 

من جانبها، أشادت وزيرة الدولة للتعاون الدولى فى قطر، بالدور المصرى فى مساعدة الأشقاء الفلسطينيين، وما قدمته مصر قيادة وشعبا، لمساعدة الأشقاء من المصابين الفلسطينيين، منذ اللحظة الأولى لاندلاع الأحداث فى قطاع غزة، مؤكدة التنسيق الكامل مع مصر لتخفيف معاناة الأشقاء الفلسطينيين.