الأحد 21 يوليو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

البنك الأهلى يوقع بروتوكول تعاون مع جامعة عين شمس

جانب من توقيع البروتوكول
جانب من توقيع البروتوكول

وقع البنك الأهلى المصرى، بروتوكول تعاون مع جامعة عين شمس، يتضمن حزمة متنوعة من المنتجات والخدمات المصرفية، أهمها إصدار البطاقة الموحدة «ميزة مسبقة الدفع» لطلبة الجامعة، وتقديم الخدمات غير المالية للطلاب، وهو ما يأتى توافقًا مع استراتيجية البنك وتوجهات البنك المركزى المصرى، نحو التوسع فى تطبيق الشمول المالى والتحول الرقمى، من خلال دمج شريحة الشباب بالمنظومة المصرفية.



حضر التوقيع، يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، والدكتور محمد ضياء زين العابدين، رئيس جامعة عين شمس، وكريم سوس، الرئيس التنفيذى للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك الأهلى المصرى، والدكتورة غادة فاروق، نائب رئيس الجامعة، والدكتورة نيفين عاصم، رئيس قطاع الابتكار والتدريب بجامعة عين شمس، وخالد بسيونى، مدير عام الشمول المالى بالبنك المركزى المصرى، وهالة حلمى، رئيس المنتجات والشمول المالى بالبنك الأهلى المصرى، وفرق العمل المختصة بالبنك والجامعة.

وأكد «أبوالفتوح»، حرص البنك الأهلى المصرى على توفير المنتجات والخدمات المصرفية لجميع فئات العملاء الحاليين والمرتقبين، بما يسهم فى تلبية احتياجاتهم خاصة من الشباب، حيث يشمل التعاون مع الجامعة تقديم الخدمات غير المالية التابعة لمبادرة رواد النيل، بدءًا من تقييم فكرة المشروع مرورًا بجميع مراحل المشروع ووصولًا إلى مرحلة التمويل، بالإضافة إلى رفع كفاءة ذوى الإعاقة من الطلبة فى مجالات التدريب والتطوير، مشيرًا إلى أن إصدار بطاقة «ميزة مسبقة الدفع» لطلاب الجامعات، يعزز تحقيق خطة البنك فى التوسع فى ميكنة المدفوعات والمتحصلات بشكل عام، بما يتماشى مع خطط وتوجهات البنك المركزى المصرى فى التحول الرقمى، والتحول إلى مجتمع أقل اعتمادًا على النقد وتدعيم الشمول المالى، وذلك من خلال استقطاب شرائح جديدة من الطلاب من الشباب من غير المتعاملين مع القطاع المصرفى.

فيما أعرب «زين العابدين»، عن اعتزازه بالتعاون مع البنك الأهلى المصرى، مشيدًا بالتوجه الإيجابى والرائد للبنك فى دعم الجامعات بشكل عام بالمنتجات والخدمات المصرفية، إضافة إلى الخدمات غير المالية، لما لها من تأثير إيجابى على المنظومة التعليمية، والتى يسفر عنها تسهيل عمليات السداد الإلكترونى وتوفير كل سبل الراحة للطلبة.

وأضاف رئيس جامعة عين شمس، إنه خلال المرحلة الأولى من إصدار البطاقة الموحدة، قد تم تفعيل المنظومة على طلاب كليات «الآداب ـ حاسبات ـ حقوق ـ آثار ـ إعلام» فى الحرم الجامعى الرئيسى، وطباعة 20 ألف بطاقة حتى الآن، وجار التوسع فى الإصدارات وتنشيط البطاقات، كما تم من جانب الجامعة تكليف فريق عمل بكل كلية للعمل على هذه المنظومة، وتوفير فريق عمل آخر لتصوير الطلبة بهذه الكليات تمهيدًا لطباعة البطاقات كونها بديلًا عن بطاقة الهوية الجامعية. 

من جانبه، أوضح «سوس»، أنه تم إطلاق عدد من الشراكات الناجحة بمختلف القطاعات، حيث تعد جامعة عين شمس أحدث تلك الشراكات، كونها واحدة من أكبر الجامعات المصرية، التى تضم الآلاف من الطلبة، مؤكدًا حرص البنك الأهلى المصرى على التيسير على الطلاب فى معاملاتهم المالية.

وأشار الرئيس التنفيذى للتجزئة المصرفية بالبنك الأهلى، إلى التنسيق مع البنك المركزى المصرى بشأن اعتماد الجامعة كمقدم خدمة للبطاقة الموحدة «ميزة مسبقة الدفع»، عملًا على تسهيل إجراءات إصدار البطاقة للطلبة واستيفاء طلبات الإصدار من خلال الجامعة مباشرة دون الحاجة للتوجه لأى من فروع البنك، إضافة إلى تنظيم ندوات تثقيفية للطلبة عن طريق الفرق المتخصصة بالبنك لزيادة وعيهم بالشمول المالى بشكل دورى، والترويج لخدمات قطاع الابتكار والتدريب للشركات المتعاملة مع البنك الأهلى المصرى وتقديم عروض خاصة لهم.

ولفتت نائب رئيس الجامعة، إلى أنه قد تم إجراء التجارب الفعلية بنجاح على استخدام الطلاب لهذه البطاقات فى جميع المدفوعات الإلكترونية، وأيضًا فى منظومة البوابات الإلكترونية بالحرم الجامعى الرئيسى، بالتنسيق مع الشركة الموردة لهذه المنظومة.

كما أكدت رئيس قطاع الابتكار والتدريب بالجامعة، أهمية البروتوكول الموقع مع البنك الأهلى المصرى لتحقيق أقصى استفادة ممكنة لطلاب الجامعة، بجانب إتاحة الفرصة لعدد كبير من طلاب الجامعة للتدريب بالبنك، لزيادة وعيهم بالشمول المالى وتنفيذ برنامج مشترك لتأهيل الطلبة لسوق العمل المصرفى، وإتاحة فرص التدريب الصيفى والتعيين لطلبة جامعة عين شمس، بمن فيهم طلبة ذوى الهمم مع تقديم البرامج التدريبية الخاصة بالعاملين بالبنك.