الأحد 21 يوليو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مباريات نارية فى دور الثمانية لـ«يورو 2024»

يشهد دور الثمانية من بطولة أمم أوروبا «يورو 2024»، غدًا الجمعة مواجهات نارية، تعد بمثابة نهائى مبكر للبطولة، إذ يلتقى المنتخب الألمانى بنظيره الإسبانى، حيث يتقاسم المنتخبان الرقم القياسى كأكثر الفرق الفائزة بكأس الأمم الأوروبية، برصيد 3 ألقاب لكل منهما، كما تصطدم «الديوك الفرنسية» بالمنتخب البرتغالى، فى مباراة تحمل صدامًا ناريًا بين النجم الفرنسى «كيليان مبابى» والدون «كريستيانو رونالدو».



ألمانيا - إسبانيا

وتعيد مباراة الماكينات الألمانية والماتادور الإسبانى، إلى الأذهان لقاء المنتخبين بنهائى نسخة المسابقة فى عام 2008 بالنمسا وسويسرا، التى توج بلقبها منتخب إسبانيا عقب فوزه «1 – صفر» على ألمانيا.  وتقام مباراة المنتخبين فى السابعة من مساء يوم الجمعة، على ملعب «شتوتجارت أرينا»، ويدخل كلا المنتخبين اللقاء، بنية تحقيق الفوز، والتقدم خطوة أخرى نحو اللقب، إذ يعد «اللاروخا» أحد أبرز المرشحين لحصد اللقب، بينما لا تقل حظوظ «المانشافت» فى الظفر بالبطولة. ويخوض المنتخب الإسبانى، المواجهة مع ألمانيا، وهو يدرك أنه الفريق الوحيد، الذى حقق 4 انتصارات على منتخب «الماكينات»، ورغم تفوق الإسبان لكنه يواجه لعنة حقيقية، فى مواجهة الفرق المستضيفة للبطولات الكبرى، سواء اليورو أو كأس العالم، حيث لم ينجح فى تحقيق أى فوز على منتخب البلد المضيف، على مدار 9 مواجهات، «4 فى المونديال و5 فى بطولة أمم أوروبا». وخلال البطولة الحالية، تعد إسبانيا المنتخب الوحيد الذى نجح فى صدارة مجموعته بالعلامة الكاملة، بعدما فاز فى جميع مبارياته على حساب «إيطاليا وكرواتيا وألبانيا»، بالإضافة إلى الفوز فى مباراة ثمن النهائى بنتيجة «4 – 1» على حساب جورجيا. فى المقابل يمتلك المنتخب الألمانى، أقوى خط هجوم فى البطولة بتسجيله 8 أهداف فى دور المجموعات، كما سجل «المانشافت» هدفين فى مباراة ثمن النهائى بالفوز على حساب الدنمارك بثنائية نظيفة، ليصل عدد أهداف الألمان فى البطولة حتى الآن إلى 10 أهداف.

فرنسا - البرتغال

صدام نارى آخر، ينتظره عشاق الساحرة المستديرة حول العالم، عندما يلتقى فرنسا والبرتغال فى الدور ربع النهائى فى العاشرة من مساء يوم الجمعة، على ملعب فولكسبارك بمدينة هامبورج الألمانية.

ويدخل منتخب «الديوك»، اللقاء بعدما أطاح بالمنتخب البلجيكى خارج البطولة، بينما تأهل رونالدو ورفاقه للدور ربع النهائى بالفوز على سلوفينيا فى دور الـ16.

وكانت آخر مباراة جمعت المنتخبين بالبطولة، فى نسختها الماضية فى دور المجموعات بعدما وقع المنتخبان معًا فى نفس المجموعة، بالإضافة لمنتخب ألمانيا والمجر، وانتهى اللقاء بينهما بالتعادل الإيجابى بهدفين لكل فريق، سجل للبرتغال كريستيانو رونالدو، ولفرنسا كريم بنزيما الذى يغيب عن البطولة الحالية.

وتقام السبت القادم مواجهتها «انجلترا وسويسرا» و«هولندا وتركيا».