الثلاثاء 14 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

السيسي: الشعب شارك في الاستفتاء لاطمئنانه بأن الجيش يحميه




أكد الفريق أول «عبد الفتاح السيسي» القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي أن الدور الذي ساهم به رجال القوات المسلحة خلال عملية تأمين الاستفتاء علي الدستور صاغ تاريخا جديدا للعلاقة القوية بين الشعب وجيشه، والتي كانت في أبهي صورها خلال نزول الشعب المصري بكل طوائفه للمشاركة بإيجابية في الاستفتاء بعد أن اطمأن لنزول الجيش لحمايته وتأمين مقار اللجان.

كما أكد «السيسي» خلال لقائه بعدد من قادة وضباط القوات المسلحة من سلاح الإشارة، أن القوات المسلحة هي الصمام الحقيقي للحفاظ علي أمن واستقرار الشعب والمجتمع، وأن القوات المسلحة ستظل تؤدي مهامها الوطنية بكل شجاعة وإخلاص.
وأشاد «السيسي» بالجهد المخلص والكبير لرجال القوات المسلحة وأدائهم لمهامهم بكل التزام وانضباط لتحقيق هذه الصورة المشرفة للجيش المصري خلال المرحلة الأولي من الاستفتاء، وطالبهم ببذل المزيد من الجهد والعرق والحفاظ علي أعلي معدلات التدريب والكفاءة القتالية والاستعداد لتلبية نداء الوطن وحماية أمنه القومي.. مؤكدا أن ما تواجهه مصر من انقسامات يؤثر علي الاقتصاد ويهدد السلام الاجتماعي للمواطنين ويستلزم من جميع طوائف المجتمع الحفاظ علي وحدة الصف ونبذ جميع الخلافات وإعلاء المصلحة العليا للوطن فوق أي اعتبارات أخري.
وأعرب «السيسي» عن تقديره واعتزازه بعطاء رجال الشرطة المدنية ودورهم في حماية المواطنين وبث الطمأنينة بين أبناء الوطن، مؤكدا حرص القوات المسلحة علي التعاون والتنسيق الكامل مع وزارة الداخلية للحفاظ علي أمن الوطن واستقراره وصون مقدساته.
وأدار الفريق أول «عبدالفتاح السيسي» القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي حوارا مع القادة والضباط استمع فيه لآرائهم واستفساراتهم في مختلف المجالات وأشاد بما لمسه من الفهم الواعي والإدراك الصحيح للقادة والضباط لكل ما يدور من أحداث ومتغيرات تتطلب اليقظة الكاملة والاستعداد التام والالتزام بالحفاظ علي أمن الوطن واستقراره.
وأكد ضرورة تفهم القادة والضباط لمهامهم ومسئولياتهم المكلفين بها ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة وطالبهم بثقل مهاراتهم والاستفادة من خبرات وتجارب قادتهم السابقين الذين أدوا رسالتهم في خدمة هذا الوطن بكل الصدق والنزاهة والشرف، مع الاهتمام بضباط الصف والمجندين ورعايتهم والعمل علي تنمية مهاراتهم وقدراتهم البدنية والميدانية والتواصل الكامل معهم للتعرف علي مطالبهم ومشكلاتهم وإيجاد الحلول لها. وشدد علي حرص القيادة العامة للقوات المسلحة علي توفير جميع الإمكانات للارتقاء بالفرد المقاتل معيشيا وإداريا ومعنويا باعتباره الركيزة الأساسية لبناء القوات المسلحة، حضر اللقاء الفريق صدقي صبحي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من كبار قادة القوات المسلحة.