الخميس 13 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

قصة قصيرة

الأميرة الصغيرة

كانت هناك أسرة صغيرة تعيش فى قصر كبير، وهذه الأسرة تتكون من أم وأب وأميرة صغيرة اسمها ليلى،كانت ليلى تحب الزهور والأشجار والحدائق وكانت تحب ان تلعب مع الأطفال. وفى يوم من الأيام مرضت الأم وماتت وكانت ليلى تبكى بشدة وأبوها كان حزيناً أيضاً . وكانت ليلى صغيرة تحتاج إلى أن يرعاها وكانت ليلى تحب الزهور عندما تكون حزينه تذهب الى الحديقه المجاورة للقصر وفى يوم من الأيام لمحت طفلاً يبكي، وقالت ليلى فى نفسها يجب أن أساعد هذا الطفل المسكين.



وعندما اتجهت ليلى نحو هذا الطفل سألته: له لماذا تبكى؟ قال أنا تائه من أمى وأبي، قالت ليلى: يمكنك أن تأتى معى إلى القصر سألها الطفل بفرحة: أحقا يمكننى أن أجيء معكى؟ قالت: ليلى نعم نعم.. يمكنك أن تأتى معى. وذهب الطفل والسعادة تغمره مع ليلى إلى القصر. سألته ليلى: هل أنت جائع يا صغير؟ قال لها نعم نعم أنا جائع جداً. نادت ليلى على الخادمة لوسى وقالت لها أحضرى الطعام قالت لها الخادمة حسنا سأحضر الطعام وبعد ما أكل الطفل كان الطفل يريد أن ينام. 

ثم نام الطفل فى الغرفه، وفى الصباح استيقظ الطفل ثم ذهب إلى ليلى ثم أكل وقالت ليلى هيا لنذهب للبحث عن أسرتك يا صغير فقال لها: هيا بنا. وذهبت معه إلى قسم الشرطة فوجدت أباه وأمه هناك وفرحا برجوع طفلهما وعاد الطفل إلى أسرته وشكرت ليلى امه واباه على العناية بطفلهما، ثم تذكرت ليلى انها تاخرت فى العوده الى المنزل ثم اسرعت ليلى وذهبت الى القصر وحكت ليلى كل شى لأبيها ثم قال أبوها لها ان هذا عمل خير يا ليلى قالت ليلى نعم يا أبى يجب ان نساعد غيرنا وبعد مرور عام مات الأب وحزنت ليلى كثيرا، ثم تزوجت ليلى أميرا طيب القلب وعاشا حياة سعيدة.

 

كتبها - رؤى خالد