الثلاثاء 11 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

رئيس الوزراء يفتتح أعمال تطوير صالة كبار الزوار «27» بمطار القاهرة

افتتح الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، يرافقه الطيار محمد منار، وزير الطيران المدني، خلال الأسبوع الجارى  صالة كبار الزوار والمعروفة بصالة 27 بمبنى الركاب رقم (١) بمطار القاهرة الدولى بعد الإنتهاء من أعمال التطوير والصيانة والتى امتدت لنحو ستة أشهر.



يأتى ذلك فى إطار أعمال التطوير التى تمت خلال الفترة الماضية بمطار القاهرة والمطارات المصرية واستغلال فترة توقف حركة الطيران فى أعمال صيانة ورفع كفاءة المبانى والمنشآت وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمسافرين عبر بوابات مصر التى تمثل واجهاتها الحضارية أمام ضيوفها من مختلف انحاء العالم.

وحرصت وزارة الطيران المدنى على توفير كل سبل الراحة والرفاهية بالصالة وتزويدها بأحدث التقنيات الحديثة فى مجال شبكات التواصل والانترنت مع الحفاظ على الطابع والسمات الحضارية لمطار القاهرة، خاصة أن هذه الصالة من اقدم مبانى المطار وتعد هذه هى المرة الأولى التى يتم تطويرها منذ انشائها عام 1978، وشهدت استقبال العديد من الوفود الرسمية والشخصيات الهامة على مستوى العالم.

ومن جانبه صرح الطيار محمد منار، وزير الطيران المدني، بأن هذا التحديث ياتى مواكباً لما تشهده الدولة المصرية حالياً من طفرة كبيرة فى مجال البناء والتنمية المعمارية لمختلف المواقع الهامة والمنشات الحيوية، مضيفاً أنه تم إضافة مسطح 110 م ليصبح إجمالى مساحة المبنى بعد أعمال التطوير 380 مترا مربعا وذلك بهدف التوسعة وتحتوى الصالة على صالون رئيسى على مساحة 110 أمتار مربعة وصالون فرعى على مساحة 45 مترا مربعا بالإضافة الى 3 مكاتب إدارية .

ومن ناحية أخرى أعلنت وزارة الطيران المدنى مواصلة جهود مواجهة فيروس كورونا، من خلال زيادة عمليات التطهير والتعقيم لجميع المطارات والمرافق العامة والمنشآت التابعة للمطارات، تزامنًا مع زيادة الحركة الجوية وعودة العمل بالمطارات بكامل القوة.

وقال مصدر مطلع بالطيران المدنى إن المطارات كثفت حملات التعقيم والتطهير، تنفيذًا للخطة الوقائية الاحترازية التى وضعتها وزارة الطيران المدني، بالتعاون مع كل الجهات المعنية لضمان سلامة وصحة جميع المسافرين والعاملين بالقطاع، خاصة أن المطارات تشهد كثافة تشغيل عالية للرحلات الجوية منذ عودة الحركة الجوية بشكل طبيعي، تتم عمليات تعقيم وتطهير مكثفة للمطارات المصرية بشكل يومى ومنتظم، وتشمل عمليات التطهير والتعقيم جميع مبانى واستراحات الركاب فى صالات السفر والوصول والكاونترات، وجميع الأماكن التى تواجد الراكب بها فى المطار ومكاتب العاملين، حفاظًا على سلامة الركاب والعاملين.

وأضاف أن شركة مصر للطيران تقوم أيضًا بتعقيم طائراتها قبل كل رحلة، بالتعاون مع فرق الطب الوقائي، وتشمل الإجراءات تعقيم قمرات القيادة ومقصورة الركاب والممرات والمقاعد ودورات المياة ومخازن الطائرات والجسم الخارجى للطائرات، بالإضافة إلى عمليات تعقيم وتطهير شاملة لكافة معدات خدمة الطائرات بكل أنواعها والسلالم وسيارات الركاب والركب الطائر وكافة معدات التشغيل والخدمة الأرضية، وسيارات الشركة سواء العاملة بالمهبط أو النقل البرى الخاصة بخدمة العاملين.

وفى ضوء توجيهات الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى لدعم منظومة الشحن الجوى وتنشيط حركة التبادل التجارى بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية، وتعزيزا للدور المحورى لمطار القاهرة الجوى كحلقة وصل بين دول الشرق الاوسط والشرق الاقصى وأفريقيا وأمريكا الشمالية.

وبناءا على توجيهات الطيار رشدى زكريا رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران بضرورة تلبية رغبات واحتياجات كبار العملاء والمصدرين ووكلاء الشحن تعزيزا للاقتصاد الوطنى للدولة.

صرح الطيار باسم جوهر رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للشحن الجوى انه بدأ أمس الأول تشغيل رحلة إسبوعية منتظمة إلى مطار جون كنيدى (نيويوك) بالولايات المتحدة الأمريكية من خلال طائرات شركة مصر للطيران للشحن الجوى طراز  A330-200، وذلك لتلبية الطلب المتزايد للتبادل التجارى من خلال الشحن الجوى بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية، وتعزيزا للدور المحورى لمجمع بضائع شركة مصر للطيران للشحن الجوى كنقطة تجميع (HUB).

وتعد هذة الرحلة الأولى من نوعها كرحلة بضائع بطائرات شركة مصر للطيران للشحن الجوي، حيث تقرر ان تكون هذه الرحلة اسبوعية على طائرات الشركة.

وفى السياق ذاته فقد تقرر استعادة تشغيل  وفتح العديد من الخطوط الجديدة للشحن الجوى للعديد من الوجهات ومن ضمنها مومباى لاجوس وجوهانسبرج وجوانزو وبانكوك وهونج كونج.

مع تعزيز تشغيل بعض الرحلات ومنها اوستند وكولون ميلانو واسطنبول وجدة وعمان ودبى والشارقة والرياض.

أيضا تم تشغيل بعض رحلات الطيران العارض لتلبية احتياجات السوق ومنها بغداد وصوفيا واثينا وباماكو والخرطوم وبوخارست.

يأتى ذلك تماشيا مع الخطة الاستراتيجية التى تنتهجها الشركة لتوسعة شبكة الشحن الجوى على مستوى العالم. 

وعلى صعيد متصل صرح الطيار رشدى زكريا رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصرللطيران أنه فى إطار قرار عدد من الدول باستئناف حركة الطيران الدولى إليها قررت مصرللطيران تشغيل رحلات منتظمة وزيادة عدد الترددات إلى ٣٥ وجهة دولية اعتباراً من مطلع شهر أغسطس الحالى، بالإضافة إلى زيادة الرحلات الداخلية خلال الفترة القادمة لتنشيط حركة السياحة الداخلية خاصة لنقل الراغبين فى الاستمتاع بعطلة عيد الاضحى سواء فى المدن السياحية داخل البلاد أو السفر إلى العواصم العالمية التى تطير اليها الشركة، حيث تحرص الشركة على توفير كافة سبل الراحة للعملاء.

ومن المقرر أن  تقوم الشركة بتشغيل رحلات إلى ١٧ نقطة بدلا من ١٦ نقطة فى قارة أوروبا بعد إضافة أسطنبول فى أول أغسطس القادم، حيث تسير الشركة حاليًا رحلات منتظمة إلى  امستردام، أثينا، بروكسل، بودابست، باريس، كوبينهاجن، روما، فرانكفورت، جنيف، لندن، مدريد، ميونيخ، ميلانو، فيينا، ولارناكا، كما سيتم تشغيل ٧ نقاط بدلا من ٥ نقاط إلى إفريقيا بعد إضافة نادجمينا بتشاد ونيروبى بكينيا أول اغسطس حيث تسير الشركة رحلات منتظمة حاليا إلى أديس أبابا، جوبا،  دار السلام، تونس، الخرطوم ، كما تقوم الشركة بتشغيل ٧ نقاط إلى الشرق الأوسط بدلا من ٥ نقاط بعد إضافة رحلات بغداد وأربيل أول أغسطس القادم حيث تقوم الشركة حاليا بتشغيل رحلات منتظمة إلى دبي، أبوظبي، الشارقة، بيروت، البحرين.

كما تقوم الشركة حاليا بتشغيل رحلات منتظمة إلى ٣ نقاط فى امريكا الشماليه هى واشنطن، نيويورك، وتورنتو، ووجهة واحدة إلى منطقة الشرق الأقصى وهى جوانزو.

والجدير بالذكر، أن المرحلة الأولى من تشغيل الرحلات قد شهد نسب امتلاء تتراوح مابين ٦٠ الى ٧٠ % فى الاتجاهين إلى ٢٧ وجهة دولية وهى نسبة غير متوقعه تعكس ثقة العملاء   فى الخدمة التى تقدمها مصرللطيران وإجراءات الوقاية التى تطبقها خلال مراحل السفر المختلفة.