الإثنين 3 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

الحكومة تشكر القوات المسلحة على صرح «الروبيكى»

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أمس اجتماع مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس؛ وذلك لمناقشة عدد من القضايا والملفات المهمة على أجندة الحكومة فى المرحلة الراهنة.



واستهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بتهنئة الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة، على الصرح الصناعيّ الضخم بالمنطقة الصناعية بالروبيكي، الذى تم افتتاحه أمس الأول، موجهًا الشكر لوزير الدفاع ولقواتنا المسلحة، ومؤكدًا فى الوقت نفسه أن هذا المشروع سيُعيد، من خلال التكامل مع الجهود الكبيرة التى تبذلها الحكومة لتطوير صناعة الغزل والنسيج، لهذا القطاع الحيويّ مجده الذى تميز به على مدار عهود طويلة.

من ناحية أخرى، شدّد رئيس الوزراء على ضرورة استمرار الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، فى إطار تحجيم فيروس « كورونا» بشكل كبير خلال هذه المرحلة وتطبيق الغرامات المالية على المخالفين، وفى هذا الصدد، وجه رئيس الوزراء كلا من وزيرى النقل والداخلية بضرورة تطبيق القرارات الصادرة عن اللجنة العليا لمواجهة فيروس كورونا، والخاصة بارتداء الكمامات فى وسائل النقل العام ووسائل النقل الجماعي، وكذلك فى جميع المصالح الحكومية وكل المنشآت الأخرى التى تشهد إقبالًا كثيفًا من الجمهور، وذلك للحفاظ على ما تحقق طوال الفترة الماضية من نجاحات فى التصدى لهذه الجائحة، وتراجع الإصابات بهذا الفيروس، وانخفاض معدل الوفيات به، وحتى لا تحدث انتكاسة مثلما حدث فى بعض الدول.

فيما قال محمود توفيق، وزير الداخلية: «نُركز بالفعل هذه الفترة على ضرورة التزام المواطنين بارتداء الكمامات فى وسائل النقل الجماعي، لافتًا فى هذا السياق إلى أنه يتم تحرير محاضر فورية لمن يخالف ذلك بمعدل متوسط يصل إلى 2500 مخالفة يوميًا».   وأضاف وزير الداخلية: ستتم متابعة المتنزهات العامة، والشواطئ، وأماكن التجمعات فى الفترة المقبلة؛ بهدف تطبيق الإجراءات الاحترازية التى سبق إصدارها من اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس «كورونا».

وفى سياق آخر، أشاد الدكتور مصطفى مدبولي، بما أعلنته وكالة « فيتش» للتصنيف الائتماني، بشأن الإبقاء على تصنيف مصر عند«B+» مع نظرة مستقبلية مستقرة، وتوقعها بأن يكون نمو الناتج المحلى الإجمالى الحقيقى 2.5٪ فى السنة المالية المنتهية فى يونيو 2021، كما توقعت كذلك أن يتعافى النمو إلى 5.5٪ فى السنة المالية 2022، وأن يحدث تحسن فى عجز الميزانية العام المالى  2021-2022.