الجمعة 22 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

متصدقوش الشائعات

انتشر فى بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعى، عدد من الأنباء حول تغيير مواعيد إغلاق المنافذ التموينية تزامنًا مع قرار تنظيم مواعيد الإغلاق الجديدة للمحال التجارية، فضلاً عن إعلان وزارة السياحة والآثار الشروط الجديدة المنظمة لموسم العمرة الحالى، حيث قام المركز الإعلامى لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارتى التموين والتجارة الداخلية، والسياحة والآثار، للرد عن تلك الأنباء.



من جانبها، نفت وزارة التموين والتجارة الداخلية، تلك الأنباء المنتشرة على مواقع التواصل، مؤكدة أنه لا صحة لتغيير مواعيد إغلاق المنافذ التموينية تزامنًا مع قرار تنظيم مواعيد الإغلاق الجديدة للمحال التجارية، موضحة أنه لا علاقة بين مواعيد إغلاق المنافذ التموينية، وقرار إغلاق المحال التجارية الجديد، مشيرة إلى أن مواعيد صرف السلع التموينية من المنافذ التموينية وكذلك المجمعات الاستهلاكية كما هى دون أى تغيير، لتبدأ من الساعة 9 صباحًا إلى الساعة 9 مساءً، وذلك لإتاحة الفرصة للمواطنين لصرف احتياجاتهم من السلع التموينية، وتجنبًا  للزحام والتكدس.

وفى إطار الجهود المبذولة فى مجال توزيع الكمامات على البطاقات التموينية، تم زيادة الكميات المتعاقد عليها من جانب الوزارة مع مصانع وزارة الإنتاج الحربى بمليون كمامة إضافية، للتوزيع من خلال شركتى الجملة على المنافذ التموينية، حيث قد تم توزيع 30 مليون كمامة على البطاقات التموينية خلال الفترة السابقة، وذلك بعدما أصبح توفير الكمامات الواقية ضرورة ملحة، مع أهمية الاستفادة من البطاقة التموينية فى توزيع السلع الأساسية والاستراتيجية على أكبر عدد من المواطنين، إذ يتواجد بقاعدة بيانات البطاقات التموينية ما يقرب من 64 مليون مستفيد، فضلاً عن امتلاك الوزارة لأكبر شبكة توزيع منتظمة ومنضبطة عبر المنافذ التموينية والمجمعات الاستهلاكية لضمان سرعة التوزيع والنفاذ لجميع أنحاء الجمهورية.

أما وزارة السياحة والآثار، فأكدت أنه لا صحة لإعلان الشروط الجديدة المنظمة لموسم العمرة الحالى، وتداولها على صفحات التواصل الاجتماعى، وأنه لم يتم إصدار أى قرارات بهذا الشأن، موضحة أنه جارٍ حاليًا دراسة الوضع الحالى بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان فى ظل الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، للوصول إلى ضوابط آمنة تحفظ حقوق جميع المواطنين الراغبين فى أداء العمرة، مناشدة المواطنين عدم الانسياق وراء تلك الشائعات واستقاء المعلومات من المصادر الرسمية، مشيرة إلى أنه سيتم مراعاة مجموعة من المعطيات والعوامل الخارجية وعلى رأسها الإجراءات النهائية التى ستعلنها المملكة العربية السعودية.