الإثنين 12 أبريل 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

مصر تتفوق على أمريكا اللاتينية فى «الذكاء الاصطناعى» وتتقدم55 مركزا عالميا

بعد جهود كبيرة تبذلها الحكومة المصرية فى مجال الرقمنة والذكاء الاصطناعى تفوقت مصر على أمريكا اللاتينية فى مجال الذكاء الاصطناعى وتقدمت 55مركزا عالميا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى لتصبح فى المركز الـ56 من إجمالى 172 دولة.



وقالت الدكتورة سالى رضوان نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للذكاء الاصطناعي:إنه تم الانتهاء من ربط 11 ألف مبنى حكومى باستخدام شبكة الألياف الضوئية ومن المستهدف أن يرتفع العدد ليصل إلى 32.5 ألف مبنى فى غضون 24 شهرًا.

وأضافت رضوان، خلال كلمتها بالمؤتمر السنوى الدولى الذى ينظمه معهد التخطيط القومى بعنوان الاقتصاد الرقمى والتنمية المستدامة، أنه على الصعيد التشريعى فقد تم إصدار قانون حماية البيانات الشخصية فى عام 2020، والذى يحكم العلاقة بين مالى البيانات والمستخدمين وهو جانب مهم لتمكين الاقتصاد الرقمى.

وعلى صعيد الابتكار قالت رضوان: إن مصر تحتل المرتبة الأولى من حيث عدد الاستثمارات فى الشركات الناشئة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والثانية فى حجم هذه الاستثمارات.

وأوضحت الدكتورة سالى رضوان نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشئون الذكاء الاصطناعى، أن معدل نمو قطاع الاتصالات سنويا يصل إلى 16% ويساهم بنسبة 4.4% من الناتج المحلى الإجمالى عبر 280 ألف شخص يعملون بالقطاع، موضحة أن الوزارة رصدت 400 مليون جنيه خلال العام المالى الجارى لتدريب الشباب على الابتكارات الحديثة لسوق العمل والتجارة الإلكترونية بما يساهم فى إطار التحول الرقمى الذى تقوم به الدولة.

وأضافت أن مساهمة الذكاء الاصطناعى فى الناتج المحلى الإجمالى ستبلغ 7.5% بحلول عام 2030.

وقالت نائبة الوزير: إن الحكومة بدأت فى تطبيق عمليات الذكاء الاصطناعى عبر مجموعة من القطاعات المتمثلة فى الزراعة والمدن الذكية والثقافة والسياحة كما تعمل على تحسين أداء المنظومة الحكومية.

وأشارت إلى أن الاستثمارات السنوية للذكاء الاصطناعى تتراوح بين 100 مليار دولار إلى تريليون دولار فى عدة قطاعات مختلفة تضم الصحة والتصنيع والخدمات المالية.

وبينت نائبة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن مصر أعلى من جميع دول أمريكا اللاتينية من حيث مساهمة الذكاء الاصطناعى فى الناتج المحلى الإجمالى والتى من المقرر أن تصل إلى 7.5% بحلول 2030 فى حين تصل تلك النسبة إلى 25% فى دول مثل الصين.

جاء ذلك فى كلمتها خلال المؤتمر السنوى لمعهد التخطيط القومى عن الاقتصاد الرقمى والتنمية المستدامة فى حضور الدكتور علاء زهران مدير المعهد والدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والإصلاح الاقتصادى السابق.

وأوضحت أن مصر تقوم بدور ريادى حيث تقدمت 55 مركزا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى لتصبح فى المركز الـ56 من إجمالى 172 دولة.

وقالت رضوان: قطاع الاتصالات كان من أكثر القطاعات نموا محققا 16% وتقدر مساهمته فى الناتج المحلى الإجمالى بحوالى 107 مليارات جنيه.