الأحد 25 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

حرب الشائعات والتشكيك مستمرة فىِ العيد

 فىِ الوقت الذىِ تسير فيه الدولة بخطوات ثابتة، نحو تحقيق الاكتفاء الذاتىِ من المواد البترولية والغاز، وسعيها للتحول لمركز إقليمىِ للطاقة، تسعىِ قوى الشر لاستهداف الدولة، عبر إطلاق الشائعات علىِ مواقع التواصل الاجتماعى، وكان آخرها أن محطات الوقود علىِ مستوىِ الجمهورية تبيع «بنزين مغشوش» وغير مطابق للمواصفات القياسية، ما جعل المركز الإعلامىِ لمجلس الوزراء، يتواصل مع وزارة البترول والثروة المعدنية، والتىِ أكدت كذب تلك الادعاءات.



وأكدت الوزارة، أن المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، قد كلف مجموعات عمل تقوم بالمرور بشكل مفاجئ على محطات التموين والخدمة وجلب عينات من الوقود المتواجد بالمحطات والجاهز للبيع للمستهلكين، وذلك فىِ إطار المتابعة المستمرة لجميع عناصر منظومة النقل والتوزيع على مستوى الجمهورية. وأوضحت، أنه تم سحب عينات من عدد من المحطات المتواجدة بمحافظات منطقة القاهرة الكبرى، وتم تحليلها بالمعامل التابعة لوزارة البترول والثروة المعدنية، وجاءت نتائجها مطابقة للمواصفات، كما أنه سيتم طوال فترة إجازة عيد الأضحى المبارك مرور مجموعات على المحطات المتواجدة بمناطق كثيفة الاستهلاك المتوقع، بالإضافة إلى أن وزير البترول، قد كلف بتشكيل غرفة عمليات مركزية بالوزارة والهيئة المصرية العامة للبترول وجميع شركات توزيع المنتجات البترولية، لمتابعة أرصدة واستهلاكات المواد البترولية التىِ بلغت كميات قياسية غير مسبوقة خلال فترة الإجازة والذىِ يمثل نجاحًا لوزارة البترول على قدرتها على استيعاب أقصى كميات من الاستهلاك من خلال عناصر المنظومة من تخزين وشحن ونقل وتوزيع المنتجات على محطات الوقود، والذىِ يتم متابعته من خلال شاشات المتابعة المتواجدة بوزارة البترول والثروة المعدنية والهيئة المصرية العامة للبترول وشركات التوزيع بشكل لحظى، بالإضافة إلى متابعة جميع مستودعات تخزين وتوزيع البوتاجاز على مستوى الجمهورية لضمان توفير الأسطوانات مع التأكيد على تشغيل مصانع التعبئة بكامل الطاقة لتغطية الاحتياجات المطلوبة.