السبت 4 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
احمد باشا

Insider: «أميرة الشعب» و«السيدة الحديدية» سر النجاح

الموسم الرابع من  The Crownيعتبر أفضل جزء من المسلسل، بشهادة الجمهور وكذلك حفل جوائز إيمى، وترى الناقدة الأمريكية كلوديا ويلين، أنه ليس بالضرورة مشاهدة المواسم الثلاثة الأولى لفهم حبكة الجزء الأخير.



وتابعت كلوديا فى مقالها على موقع Insider: بالتأكيد، سيفوتك صعود الملكة إليزابيث الثانية الدرامى إلى العرش، وعشاء الأميرة مارجريت مع الرئيس الأمريكى ليندون جونسون، وأزمة منتصف العمر للأمير فيليب، لكن الموسم الرابع هو الأقرب حتى الآن لمكياج النظام الملكى فى العصر الحديث.

وأوضحت الناقدة أن المواسم الأولى أظهرت كفاح العائلة المالكة والتضحيات التى كان عليهم تقديمها فى حياتهم الشخصية، فتم إلقاء الضوء على إليزابيث فى سن مبكرة، ولم تستطع مارجريت الزواج من الرجل الذى تحبه دون أن تفقد عائلتها، وكان على تشارلز إعطاء الأولوية لمكانته باعتباره الوريث الواضح لرغباته المباشرة. 

وأشارت ويلين إلى أن الموسم الرابع أبرز معاناة الشخصيات التى لم تولد بـ»دم ملكى»، مثل الأميرة ديانا، مساعدة سابقة فى روضة الأطفال تحاول تحمل شعبيتها العالمية، ومارجريت تاتشر، ابنة البقال التى فرضت التغيير على أقوى عائلة فى العالم.

وقالت: من خلال تعابير وجه أندرسون المدروسة وشعرها المستعار ظهرت بالضبط كنسخة حية من «السيدة الحديدية» وأشاد العديد من النقاد بأدائها، وبالنسبة لكورين، فإن النجمة صاحبة الـ 24 عامًا أتقنت نظرة «أميرة الشعب» المميزة وابتسامتها، ورسمت ديانا الصغيرة على أنها نجمة صاعدة خجولة تعيش حياة منعزلة يساء فهمها، كما أن الجماهير يشهدون أيضًا ولادة الأمير وليام والأمير هارى، وهما من أشهر أفراد العائلة المالكة بالوقت الحالى.