الثلاثاء 28 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

صلاح V.S ريال مدريد

أكد محمد صلاح مهاجم ليفربول إن فريقه لديه ثأر لتسويته أمام ريال مدريد عندما يلتقيان فى نهائى دورى أبطال أوروبا لكرة القدم فى 28 مايو الحالى، وصعد ليفربول إلى النهائى للمرة الثالثة فى خمسة أعوام بعد انتصاره (5-2) فى مجموع المباراتين على فياريال الإسبانى، بينما انتفض ريال مدريد ليفوز (6-5) على مانشستر سيتى الإنجليزى فى النتيجة الإجمالية، ويكمل طريقه نحو تحقيق اللقب للمرة الخامسة فى تسعة أعوام.



وكتب صلاح فى حسابه فى «تويتر» عقب تأهل الريال رسمياً: «لدينا ثأر لتسويته»، وكان قائد منتخب مصر إنه يريد مواجهة ريال مدريد وليس مانشستر سيتى فى النهائى للثأر لهزيمة فريقه فى النهائى فى 2018، بعدما غادر صلاح الملعب وقتها وهو يبكى بعد تدخل عنيف مع سيرجيو راموس فى المباراة التى خسرها ليفربول (3-1) وستكون المواجهة نهاية الشهر الحالى هى الثالثة بينهما فى نهائى البطولة،ـ وانتصر ليفربول (1-صفر) فى نهائى كأس أوروبا 1981 بهدف آلان كينيدى قبل ثمانى دقائق من النهاية فى المباراة التى أقيمت فى باريس التى تستضيف أيضاً نهائى الموسم الحالى.

ورد كاسيميرو، لاعب وسط ريال مدريد، على تصريحات صلاح التى تمنى فيها مواجهة الفريق الملكى فى نهائى دورى أبطال أوروبا هذا الموسم، وكان صلاح قال قبل مباراة ريال مدريد ومانشستر سيتى فى إياب نصف النهائى: «أريد مواجهة ريال مدريد فى النهائى»، وقال نجم الريال «لقد فازوا علينا فى النهائى من قبل عام 2018، لذلك نريد مواجهتهم مرة أخرى»، وبعد تأهل ريال مدريد على حساب مانشستر سيتى نشر النجم المصرى تغريدة عبر حسابه بموقع «تويتر» قال فيها باللغة الإنجليزية: «هناك حساب نرغب فى تصفيته».