السبت 15 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

محصل كهرباء يُزوٍّر خطابًا لجامعة عين شمس للحصول على عضوية مجلس كلية الآداب

علقة موت من حسن شاكوش «لبدر عياد» فى فندق شهير بعد سبه لوالدته



أشرف زكى نقيب المهن التمثلية يقاضيه بتهمة سب وقذف والمحضر رقم 6743 يكشف الحقيقة  

 

على غرار مطلب نقابة الصحفيين من وزارة الداخلية المساعدة فى بتر وتجفيف منابع جرائد ومجلات «بير السلم» غير المرخصة، التى يقودها الحاصلين على دبلوم التجارة والعواطلية والتى تقوم بطباعة كرنيهات مزورة لأشخاص قد يكونوا لم يحصلوا على الشهادة الابتدائية من الأساس وإعطائهم كرنيهات تحمل صفة صحفى وإعلامى، واستخدامها فى تسهيل مهمات خاصة بالسادة الصحفيين، ظهر على الساحة شخص يدعى «بدر عياد» مزور «رسمى» ادعى أنه حاصل على دكتوراه فى الإعلام، وانتحل صفة صحفى وعضو نقابة الصحفيين.

وزور خطاب رسمى موجهة لجامعة عين شمس كلية الآداب وحصلنا على الخطاب المزور بالرغم أنه مدون فى هيئة التأمينات الاجتماعية “بدون عمل” بأسلوبه المتمرس والمحترف فى السب والقذف، تمكن من خداع الكثير بأنه صحفى، ودكتور بجامعة عين شمس بل أطلق على نفسه إعلاميا، ولكن سرعان ما سقط وانكشف، وافتضح تزويره.

ظن أنه صاحب سلطة فبدأ يستغلها ضد المشاهير ومطربى المهرجانات لسبهم وقذفهم، ووصل الأمر إلى رجل أعمال مالك منشأة سياحية حرر محضر له رقم ٦٧٤٣ جنح أبو النمرس ضده، اتهمه فيه بالابتزاز وإرسال رسائل سب وقذف على الواتس آب، كذلك أقام نقيب المهن التمثيلية دعوى قضائية ضده لسبه فنانات الحاضرين لمهرجان الجونة «بدر عياد» فى الأساس محصل فواتير بشركة الكهرباء بشارع فاطمة رشدى الهرم، فجأة، وبين شهور قليلة أصبح دكتور فى الإعلام، ويطلق على نفسه إعلاميا، وانتحل صفة صحفى ورئيس قسم بجريدة الأحرار.ولم يقف عند هذا الحد بل استغل صفحته الشخصية على «الفيس بوك» فى سب وقذف الفنانين، وأصحاب المراكب والأماكن السياحية الذين يطلبون منه قيمة فاتورة الخمور التى احتساها، حتى سقط سكيرا بعد أفعال فاضحة موثقة بفيديوهات مصورة له.

«تزوير فى أوراق رسمية وانتحال صفة»  احتال بدر عياد على جامعة عين شمس وقدم جوابا مزورا لعميد كلية الآدب، وانتحل صفة صحفى، ويفيد الجواب المقدم لكلية الآداب بأنه رئيس قسم الحوادث بجريدة الأحرار اليومية، وأنه محرر إحدى الوزرات المهمة حتى تم تعينه بسبب هذا الجواب، وأصبح عضوا فى مجلس الجامعة وأطلق على نفسه لقب دكتور وبدأ فى سب الجميع على صفحته منهم الفنانين والمطربين بأبشع الألفاظ. بدر عياد ليس صحفيا فقط يستغل صفحته لإرهاب رجال الأعمال، أو أى شخص يحاول كشف حقيقته، بتوجيه عبارات السب والقذف مثلما فعل مع «جون سعيد، مالك أحد الأماكن السياحية فى الساحل الشمالى» وسيدة أعمال وحسن شاكوش وسعد الصغير والمطربة بوسى وكطرب المهرجانات عصام صاصا.

«علقة موت من حسن شاكوش» 

كعادته تطاول «بدر عياد» على مطرب المهرجانات «حسن شاكوش» وسبه بأمه، أكثر من مرة حتى فاض الكيل بشاكوش، وعندما تقابلا فى أحد الفنادق الشهيرة بأكتوبر، سبه مرة أخرى وهو يتحامى بالصفة التى انتحلها «دكتور وصحفى» فما كان من شاكوش إلا أن لقنه «علقة موت» وظل عياد يبكى ويردد «الحقونى شاكوش هيموتنى».

«سب وقذف سعد الصغير بزعم أنه صحفى»

تسريب جديد انتشر فى الجيزة لمنتحل الصفة «بدر عياد» فى مكالمة صوتية يسب فيها المطرب سعد الصغير بألفاظ بذئية، ويهدده بأنه صحفى وله نفوذ وعلاقات، فما كان من سعد الصغير وزوجته إلا توجيه عبارات السب والقذف له، وكأنهما فى خناقة فى شوارع منطقة شعبية، واستمر منتحل الصفة «بدر عياد» يهدد ويسب سعد الصغير.

«تهديد سيدة أعمال وسبها» 

استكمالا لمسلسل السب والقذف لمنتحل صفة صحفى المدعو «بدر عياد» انتشر تسريب صوتى لبدر عياد وهو يهدد مالكة مركب سياحى بأبشع الألفاظ المهينة، بسبب مطالبتها له بدفع الفاتورة، فهو يريد أن يحتسى الخمور ويأكل بدون دفع الفاتورة بزعم أنه صحفى ودكتور على غير الحقيقة.  وبدا يرهبها بعلاقاته وبأنه صحفى ودكتور بجامعة عين شمس على غير الحقيقة.

«فيديو فاضح للصحفى المزور» 

انتشر فيديو خادش للحياء العام، للمدعو «بدر عياد» وهو يسير فى الشارع بملابسه الداخلية، وفيما يبدو أنه كان فى حالة سُـكر، حتى انتابت المارة حالة من الذهول وظنوا أنه هارب من «السرايا الصفراء».

«رئيس حزب الأحرار يكشف تزويره» 

بعد أن تقدم «بدر عياد» بجواب مزور لعميد كليه الآداب بجامعة عين شمس، يؤكد فيه أنه رئيس قسم الحوادث بجريدة الأحرار اليومية، ومحرر إحدى الوزرات المهمة، كشف رئيس الحزب للجميع على صفحته الشخصية على «الفيس بوك»، أن محصل الكهرباء بدر عياد ليس له أى صلة بجريدة الأحرار، أو الحزب وأن الجريدة متوقفة عن الصدور منذ أكثر من ١٠ سنوات، كاشفا انتحال محصل الكهرباء لصفة رئيس القسم. 

ومازال حتى الآن يقوم محصل الكهرباء بدر عياد بإرهاب رجال الأعمال وأصحاب الأماكن السياحية المرخصة بعلاقاته المزيفة، ويوجه لهم عبارات السب والقذف لإرهابهم، حتى يتم استثناؤه من دفع فاتورة الحساب والخمور التى يحتسيها، وعلمت «روزاليوسف» أنه سوف يتم تقديم بلاغات رسمية بعد أن كشف الجميع انتحال محصل الكهرباء صفة صحفى ودكتور.