السبت 15 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مبدعات تحت القصف

تحت عنوان «مبدعات تحت القصف» يطلق مهرجان إيزيس الدولى لمسرح المرأة فعالياته التى تنطلق من 16 مايو الجارى وحتى يوم 22 من الشهر نفسه.. يتناول المحور الفكرى «مبدعات تحت القصف» قصصًا وحكايات عن نساء مارسن الإبداع تحت قسوة الحرب والموت، يعج الوطن العربى بالحروب والظروف السياسية والاجتماعية القاسية، بينما فى ظل تلك الحروب ورغم قسوة الظروف أصر عدد من النسوة على الاستمرار فى العمل المسرحى وممارسة إبداعهن الفنى رغم كل شىء، من المتحدثين بهذا المحور الفكرى الناقدة لمى طيارة من سوريا، وإيمان عبدالستار من العراق، منى عرفة، عزيزة عمر، هبة عمر، فرميسك مصطفى، جهاد الدينارى، ومجدى محفوظ. فى الوقت نفسه، يحتفى مهرجان إيزيس بتونس ضيف الشرف دورته الثانية التى تشهد مشاركة 15 عرضًا مسرحيًا، من 7 دول مختلفة مصر وتونس والمغرب والعراق واليابان وإسبانيا والنمسا، تقام عدة فعاليات احتفاء بتونس، بالإضافة إلى تكريم اسم الفنانة والمخرجة التونسية الراحلة رجاء بن عمار أحد أهم رموز المسرح التونسى، يقدم المهرجان ضمن برنامجه ثلاثة عروض مسرحية من تونس منها عرض «شعلة» للمخرجة أمينة الدشراوى، ومن أريانة «بلا عنوان» إخراج مروة المناعى، وعرض «قبيلة» إخراج صابرين غنودى، كما ينظم المهرجان ورشتين فنيتين الأولى للفنانة التونسية سيرين قنّون تحت عنوان «نحت الشخصيات- البنية التشريحية مدخلًا»، والثانية للفنانة التونسية وفاء الطبوبى تحت عنوان «فن إعداد الممثل من الخطاب الجسدى إلى الخطاب اللفظى»، بالإضافة للعروض التونسية يضم برنامج المهرجان عرضين من المغرب هما «كراش» تأليف وإخراج فاطمة الزهراء، و«فاتى إريان» إخراج مولاى الحسن الإدريسى، ومن العراق تشارك د.عواطف عبد النعيم المكرمة فى هذه الدورة بعرض «أنا وجهى» من تأليفها وإخراجها، ومن النمسا عرضى «ميمورى» إخراج نيكار حسيب، و«باولا» أداء إيريس هيتزنجر وإخراج أديتا براون، ومن إسبانيا «اليعسوب» لفرقة ميكر أوبرا، ومن اليابان «ديراياما» إخراج إيرينا ساجى.



كما وقع الاختيار على 5 عروض من مصر «فريدة» إخراج أكرم مصطفي، «سر الأريكة» إخراج إيمان زكى، و«ثلاثة مقاعد فى القطار الأخير» إخراج مايكل مجدي، وعرضى الرقص المعاصر «فى يوم وليلة» إخراج وتصميم نرمين حبيب، «برقع الحيا» إخراج وتصميم شيرين حجازى. تترأس مهرجان إيزيس الممثلة والمخرجة عبير لطفى، ومديرتى المهرجان المخرجة والكاتبة عبير على حزين والكاتبة والناقدة رشا عبد المنعم، والمديرة التنفيذية منى شاهين، تنظم المهرجان مؤسسة جارة القمر وهى مؤسسة ثقافية غير ربحية، وتدعمه وزارة الثقافة بالشراكة مع المجلس القومى لحقوق الإنسان والمجلس القومى للمرأة، واختار المهرجان الفنانة إلهام شاهين رئيسًا شرفيًا لدورة هذا العام.

تحمل هذه الدورة اسم الفنانة الراحلة عايدة عبد العزيز التى تعتبر واحدة من أهم نجمات المسرح المصرى قدمت العديد من الأعمال المهمة مثل «جواز على ورق طلاق»، «الست هدى»، «دائرة الطباشير القوقازية»، «لعبة السلطان»، «المهاجر»، «عودة الغائب»، «انتيجون»، «ولادك يا مصر»، كما يكرم المهرجان خمس شخصيات متميزة من مصر والوطن العربى وهم الفنانة ومصممة الرقصات كريمة منصور، والراحل د.محمود نسيم والفنانة والمخرجة العراقية د.عواطف نعيم، والفنانة التونسية رجاء بن عمار، والفنانة الراحلة سهام بنت سنية وعبدالسلام.  تتنوع فعاليات المهرجان بين عروض المسرح الدرامى والرقص المعاصر التى تناول بعضها قضايا المرأة فى قالب مسرحى راقص جمع بين المتعة البصرية والحسية ولمس قضية مؤلمة تؤرق المرأة فى كل وقت وحين من تلك العروض «فى يوم وليلة» الذى خرج عن قوانين عروض الرقص إلى نوع فنى آخر جمع فنون الرقص والموسيقى والكوميديا شكل آخر جرىء من أشكال عروض المسرح الراقص تقدمه نرمين حبيب ضمن فعاليات المهرجان كما تقدم ورشة رقص بعنوان «مزج بلدى» وهى ورشة تدريب لتشجيع السيدات على كسر الحاجز النفسى للحكى من خلال الحركة، وتعتمد على التعريف بأنماط مختلفة للتراث الحركى المصرى، وأشارت المدربة نيرمين حبيب إلى أن المشاركات سيتعلمن كيفية وضع بصماتهن الشخصية فى الرقص التى توقظ الشعور بالمتعة والسعادة فى بيئة آمنة مريحة بما يراعى خصوصية المشاركات واختلافهن بالعمر، شكل الجسم، اللياقة البدنية، مضيفة أن كورس التدريب يتضمن مزج تقنيات الرقص البلدى بالرقص المعاصر، من خلال التنقل بين المنحنيات الطبيعية للجسد، واستخدام الارتجال لاستكشاف إيقاع الرقص الخاص بهن فى أجواء ممتعة وحيوية، تقام الورشة فى ستوديو عماد الدين بوسط البلد فى الفترة من ١٧ وحتى ٢٠ مايو الجارى بمشاركة ١٢ سيدة، وتستهدف النساء من سن ١٨ فما فوق، كما يشارك ضمن فعاليات المهرجان عرض «برقع الحيا» للمخرجة والمصممة شيرين حجازى والذى تتناول فيه شيرين الصراع الذى تواجهه مع فريقها «عوالم خفية» بعد قرارهن باحتراف الرقص الشرقي، بين متعة الرقص والحكى تقدم شيرين عرضها الاستثنائي.

تقدم أيضًا ضمن فعاليات المهرجان الفنانة التونسية الفرنسية سيرين قنّون ورشة تحت عنوان «نحت الشخصيات البنية التشريحية مدخلًا» على مدار أربعة أيام من 17 وحتى 20 مايو الجارى فى ستوديو كلتوجراف، وتشير سيرين قنون إلى أن الورشة دعوة إلى اكتشاف البنية التشريحية للجسد من أجل تقمّص أفضل لمختلف الشخصيات فى الإبداعات المسرحية، حيث يساعد فهم البنية التشريحيّة للشخصيات على التحكّم فى الجسد، فهى رحلة استكشافيّة فى اللوحة التشريحيّة والعاطفيّة للجسد حيث تهدف هذه الطريقة إلى تجهيز الفنانين بشكل أفضل لبناء وهيكلة الشخصيات التى يقومون بتجسيدها.