الجمعة 29 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا
الكيان ينتصر.. فى جمعية بيوت الشباب

الكيان ينتصر.. فى جمعية بيوت الشباب






فى انتخابات مجلس إدارة جديد لجمعية بيوت الشباب الجمعة الماضية....
فاز أشرف  عثمان بمنصب الرئيس. وفازت قائمته كلها انتصار عثمان له معان
١-أسرة جمعية بيوت الشباب سليمة متماسكة أدركت كيف تحافظ على الكيان.
٢-الرهان على اشرف عثمان كان صحيحا.. وأعضاء الجمعية العمومية كانوا أكثر إدراكاً لخطورة موقف الجمعية والأخطار التى تهددها ومستقبلها....
من الداخل والخارج. وأرى أن أعضاء الجمعية العمومية انحازوا للاستقرار وحزم المواجهة وشجاعة القرار ٤-رفض عملية التغير المنقوص. فيما لو قلنا أن المرشح المنافس على رئاسة الجمعية. هشام لم يملك برنامجا لضيق الوقت. لوجودة ضمن مجلس أشرف عثمان السابق. والأهم عدم وجود خطط أو برامج مختلفة عن أجندة اشرف عثمان  للتطوير للفرد والمنشأة.
٥- حتى نقاط الخلاف كانت سهل جدا تعطلها وتقويضها.
٦- وزير الشباب كان متواجد بتوجيهات.. والمدير التنفيذى لوزارة الشباب وكيل الوزارة  سعيد إبراهيم.. ووكيل الوزارة مصطفى منصور لمراكز الشباب والهيئات الشبابية. وإيمان عبدالجابر مدير الهيئات الشبابية.. ومحمود فوزى المستشار القانونى للشباب هذا التواجد خلق حالة من العدالة. ونزع الخوف  أو التخوف من الانحياز لأطرف..
٧- وزير الشباب هو الفائز بأن قدم أجمل وأفضل وأشجع انتخابات وتابع تليفونيا أدق التفاصيل وتدخل لفرض الانضباط ومنع الانحياز.
٨- إشادة الجمعية العمومية لجمعية بيوت الشباب بالوزير والوزارة. بالوزير ورمزى هندى ومصطفى منصور وإيمان عبدالجابر أمرا يعنى نضج الجمعية العمومية. وإيمانها بالشراكة الحتمية بين الجمعية والوزارة وبضرورة خلق روح جديدة لاستمرار التعاون الإجبارى
جمعية تعمل ووزارة تساند وتشجع
٩- التفاف العاملين حول مجلس عثمان كان تتويجا لموقف محدد ومعلن بخلق سباق أخلاقى بين العاملين. يعتمد على الفروقات الفردية فى المهارة ومساندة القرار وتنفيذ الخطط .
١٠- انتصار أشرف عثمان وقائمته رغم كل الظروف المعاكسة وعمليات تفخيخ الجمعية من الداخل والخارج. دليل على أنه  والمجموعة هم خيار لاستكمال المسيرة
وأرى: حرق صفحة الانقسام والتدقيق فى كل حالة والحساب مخفف.. مع التشدد على فرض القيم الحاكمة والأخلاقية على الجميع والحزم فى استكمال خطوات الانضباط.
••وأعتقد أن من لم يلحق بقطار العمل من العاملين وغيرهم هو الخاسر
 •وزير الشباب والرياضة. متفهم لدور الجمعية وحمايتها من أى أضرار  مفتعلة.. راقب الانتخابات لحظة بلحظة واطمأن على توفير وفد الوزارة العدالة
• وسعيد إبراهيم فى أول رقابة ميدانية له لانتخابات منذ أن تولى منصبه مديرا تنفيذيا للشباب
• ولأول مرة فى حياته الوظيفية. مصطفى منصور و١٣ساعة مراقبا للانتخابات ًومحمود فوزى المستشار القانونى للشباب.. لمتابعة قانونية للإجراءات والسلوك
• طاقم الوزارة لعبوا دورا هو الأهم فى توفير الحياد للجميع وفرض العدالة
وفى الجمعية العمومية. كان الموقف رائعا.. انسجام فى النقاش وغياب التهور..
•• انتصار أشرف عثمان وقائمته. أرى أنه يصب فى صالح وزير الشباب والذى أنقذ الجمعية العمومية وبيوت الشباب من خطط حرقها وصناعة الفتن من الداخل والخارج .ورهانة على الاستقرار..
•• مبروك لأعضاء الجمعية والعاملين وللمحافظين على القيم ومكونات الجمعية. والغيورين على مستقبلها ومستقبلهم
••• أنا شخصيا سعيد بماراثون انتخابات. جمعية بيوت الشباب والذى انتهى  بقيام مصطفى منصور وكيل الوزارة  بتقديم الشكر للجمعية ومجلس الإدارة وأشرف عثمان وكل العاملين وقرر تقديم مكافأة مالية لهم ومضاعفاتها للعضوية
وحضور أول اجتماع لمجلس إدارة الجمعية
•• وزير الشباب خلق  تلك الأجواء
ويستحق وسام الاحترام