صحيفة روز اليوسف | «التلميذ» يكشف بداية حياة الرهبنة فى مصر
السبت 29 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

تدور أحداثه فى القرن الرابع الميلادى

«التلميذ» يكشف بداية حياة الرهبنة فى مصر

بدأت الفنانة هالة صدقى والفنان محمد نجاتى فى تصوير مشاهد فيلمهم الجديد « التلميذ» والذى يعد أسم مبدئى للعمل، وذلك داخل الحى الريفى بمدينة الإنتاج الإعلامي، ويقوم ببطولته كل من محمد على رزق وعاصم سامى وأيمن أمير وغيرهم من نجوم الفن، وتدور أحداث الفيلم حول نشأة حياة الرهبان بمصر فى القرن الرابع الميلادى والاضطهاد الذى عانى منهم الأقباط من قبل قبائل البربر خلال فترة الحكم الرومانى لمصر وما قاموا من مواقف أظهرت معدن المصريين للتصدى لما كانوا يقوم  به البربر خلال هذه الحقبة الزمنية .   وانتهى مهندس الديكور إيفان أديب من بناء دير كبير بالحى الريفى بمدينة الإنتاج الإعلامى وبعض مساكن الرهبان والمعروفة باسم القلالى الرهبانية ومحبسة للصلاة ومضيفة لاستقبال الزوار من الرهبان ومائدة طعام تاريخية أيضًا لتجمع الرهبان وأماكن أخرى فى الحى البدوى لمعسكر البربر والذى ستدور بها عدد من المواقف المهمة التى شهدتها هذه الفترة، وبيت للعذارى والذى يعتبر مسكن الرهبات من النساء، هذا بجانب سوق بمدينة إسنا فى الاقصر تم تنفيذه فى الحى البدوى أيضًا وهذه الأماكن ستدور بها أغلب أحداث الفيلم الذى تقوم بإنتاجه الكنيسة الأرثوذوكسية وسيتم طرحه خلال العام الجارى بعدد كبير من الدول العربية الأوربية.     ومن المقرر أيضا أن يتم الإعلان خلال الأيام المقبلة عن أسماء عدد من نجوم السينما الذين سيشاركون فى بطولة العمل بجانب أبطاله، وذلك قبل الانتقال لتصوير المشاهد الخارجية من الفيلم بمدينة الفيوم فى عدد من المغارات التاريخية والتى اختارها مخرج العمل وعاينها خلال الفترة الماضية وأيضا عدد من الأراضى الزراعية والصحراوية، ومن المقرر أن ينتهى صناع العمل من تصوير كل مشاهده خلال الأشهر القليلة المقبلة. يشار إلى أن فيلم التلميذ من إخراج جوزيف نبيل، وتأليف ماهر فريد نيكولا ومدير التصوير جوزيف لويس ومهندس صوت أحمد أو ليبة وإشراف فنى وديكور دكتور إيفان أديب.