الخميس 2 أبريل 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
احمد باشا

جيل جديد من حماة الوطن

فى إطار الدور المهم الذى يضطلع به قطاع الخدمات الطبية بوزارة الداخلية فى توفير الرعاية الصحية لرجال الشرطة وأسرهم والمساهمة فى تقديم الخدمات العلاجية للمواطنين، شهد محمود توفيق، وزير الداخلية، أمس مراسم تخريج وحلف اليمين لطلبة الدفعة الاستثنائية «أطباء» بقسم الضباط المتخصصين، والدور الثانى من طلبة «السنة الرابعة» بكلية الشرطة، وذلك بمقر أكاديمية الشرطة، بحضور عدد من مساعدى الوزير وقيادات الأكاديمية، حيث قام الخريجين بأداء اليمين أمام الوزير، وذلك تمهيدًا لاستلامهم مهام عملهم الجديد بمختلف المواقع الشرطية.



وزير الداخلية، هنأ الخريجين بمناسبة انضمامهم للمؤسسة الأمنية، مؤكدًا ضرورة أن يكون الخريجون الجدد عنوانًا صادقًا لهيئة الشرطة فى شتى المواقع، وأن يضعوا القسم الذى أقسموه نصب أعينهم، وأمن المواطنين أمانة فى أعناقهم والحفاظ على ثقتهم محور عملهم، مشددًا على أن أول متطلبات العمل فى جهاز الشرطة هو التحلى بالانضباط والخلق والاستمرار فى البرامج التدريبية كونهم المنطلق الرئيسى نحو كسب ثقة المواطنين.

«توفيق»، أشار إلى حرص الوزارة على اختيار أفضل العناصر وتأهيلهم وتوفير أحدث المعدات والأجهزة الطبية المتطورة بهدف تعزيز جودة وكفاءة الخدمات العلاجية التى تقدم وتوفير أفضل مستويات الرعاية، تقديرًا لما يُبذل من جهود وتضحيات حفاظًا على أمن الوطن واستقراره، معربًا عن تمنياته للخريجين بالنجاح والتوفيق فى أداء واجبهم.