الإثنين 23 مايو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

.. ويستقبل وفداً من جامعة القاهرة

استقبل مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، وفداً من طلاب الدراسات العليا بكلية الإعلام جامعة القاهرة، وذلك بالمقر الرئيسى لمركز المعلومات.



وفى بيانه الصادر عنه أمس  أوضح المركز أن اللقاء يهدف لتعزيز وترسيخ علاقات التعاون مع الجامعات المصرية المختلفة، فضلاً عن التعرف على دور المركز ومجالات عمله والإمكانيات والخبرات التى يتمتع بها، وكذلك أحدث أنشطته وإصداراته المختلفة ودوره فى منظومة دعم متخذ القرار فى مصر.

وأكد المركز أن اللقاء يأتى فى ضوء التواصل المجتمعى الذى يتبناه مع جميع مؤسسات الدولة المختلفة لاسيما الأكاديمية والبحثية نظراً لأهمية دورها وارتباطه الوثيق بطبيعة عمل المركز ودوره المحورى فكرياً وبحثياً، وذلك بما يخدم فى النهاية أهداف ومتطلبات عملية التنمية الشاملة للدولة المصرية بوجه عام ويُلبى أولوياتها خلال الفترة المقبلة.

وقد تم خلال الزيارة إطلاع الوفد الطلابى على عرض تقديمى كامل عن رؤية مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار وأهدافه الاستراتيجية، ومحاور عمله الرئيسية، وأهم الإدارات والوحدات والمراكز واللجان التابعة له ومجالات عملها، والإمكانيات والخبرات التى يتمتع بها فى مجالات دعم القرار، الإتاحة المعلوماتية، والتواصل المجتمعى مع المؤسسات والجهات المختلفة، وكذلك أحدث أنشطته وإصداراته المختلفة ودوره فى منظومة دعم متخذ القرار فى مصر.

وقام الوفد بجولة تعريفية داخل المركز تفقد خلالها كياناته وقطاعاته المختلفة، بدأت بزيارة مركز استطلاعات وبحوث الرأى العام بالمركز، للتعرف على أهم أنشطته التى يقوم بها وطبيعة عمله وأهدافه وتاريخ نشأته ودوره فى قياس ودراسة اتجاهات المواطنين نحو مختلف الأوضاع والقضايا المطروحة على الساحة الداخلية لرسم صورة متكاملة لمتخذ القرار المصرى حول نبض الرأى العام.

واختتم الوفد جولته بزيارة مكتبة المركز للتعرف على أحدث المقتنيات بداخلها والخدمات التى تقدمها، ودورها فى تقديم الخدمات الاستشارية لتطوير المكتبات المصرية باستخدام أحدث تكنولوجيا المعلومات، مشيدين فى النهاية بدور المركز الحيوى فى دعم متخذ القرار فى مصر وما يقدمه من دراسات وأبحاث وتقارير وغيرها من الأنشطة لدعم جهود التنمية بالدولة المصرية على جميع المستويات.

الجدير بالذكر، أن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والذى يعد مركز فكر الحكومة المصرية، تتمثل مهمته فى دعم اتخاذ القرار فى قضايا التنمية الشاملة، والتفاعل مع القضايا المجتمعية التى من شأنها التأثير على مسيرة الأداء التنموي، وتبنى رؤية طموحة لمصر، من خلال آليات عمل ترتكز على منهجيات علمية رصينة وشراكات استراتيجية مع العديد من المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية بما يخدم عملية صنع القرار التنموى ورسم السياسات العامة للدولة.