الأربعاء 7 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا
ذكاء اصطناعى للإيجار

ذكاء اصطناعى للإيجار

كى تقوم أى مؤسسة أو شركة بتطبيق منظومة الذكاء الاصطناعى لديها تحتاج إلى الكثير من الترتيبات الفنية ومن التحضيرات أيضا وهى تشمل وجود مكونات مادية من حواسب آلية وخوادم وأنظمة تأمين كما تحتاج إلى برمجيات متطورة وإلى بناء قواعد بيانات رقمية تحتوى على البيانات التى تعتبر الوقود الرئيسى لأى منظومة، هذا بالإضافة إلى التعاقد على عمل الصيانة ووجود فريق فنى مدرب على أعلى مستوى لإدارة تلك المنظومة وضمان استقرار واستمرار عملها لتحقيق الأهداف المرجوة، كل تلك المتطلبات السابقة تتطلب الكثير من الوقت لإنشائها والكثير من المال لشراء المكونات المطلوبة، كما تحتاج إلى إنشاء مجموعات للإدارة الفنية لها وهو ما قد يكون مستحيلا لا تقدر الكثير من المؤسسات وخاصة صغيرة الحجم على تحقيقه.



ولكن وكما حدث فى السابق وكان هو المبدأ الرئيسى والسبب الذى دعا لإنشاء الحوسبة السحابية Cloud Computing  والذى تستطيع من خلالها أى مؤسسة أن تتمتع بالتجهيزات التقنية لإدارة أعمالها بدون أن تتجشم مشقة وعناء الشراء والإدارة والصيانة لتلك الأنظمة حيث يتم إسناد ذلك إلى إحدى الشركات التى تقدم تلك الخدمات من خلال الحوسبة الخاصة بها.

أمر مشابه لذلك يحدث حاليا فى مجال الذكاء الاصطناعى حيث ظهر مصطلح ومفهوم يطلق عليه الذكاء الاصطناعى كخدمة Artificial Intelligence as a Service (AIaaS) وهو الذى يتيح للشركات المتوسطة والصغيرة الاستفادة  من كافة إمكانيات أنظمة الذكاء الاصطناعى بدون الحاجة إلى شراء تلك الأنظمة وتشغيلها من داخل مقار الشرك، حيث سيتعين على الشركة فقط أن تقوم بتزويد مقدم الخدمة بالبيانات المتاحة لديها والتى ترغب فى أن تتم عليها عمليات التحليل العميقة باستخدام تلك التقنيات على أن تقوم الشركة مقدمة الخدمة باقتراح أفضل السبل للاستفادة من تلك البيانات واستخراج أفضل النتائج من تلك الأنظمة وتقديمها إلى الشركة المؤجرة مرة واحدة وبصورة مباشرة وهو ما يحقق عدة أهداف منها أن تتمكن الشركات المتوسطة والصغيرة من اختبار منظومات الذكاء الاصطناعى والاستفادة من مخرجاتها من دون أن تضطر إلى شرائها ويحقق أيضا وضوحا للرؤية فربما تقتنع الشركة من خلال ما يقدم لها من نتائج بأهمية وجدوى تلك المنظومة ومن ثم تستطيع تخصيص ميزانية لبناء منظومة خاصة بها بالداخل أى تتوقف عن الإيجار وتلجأ إلى التمليك.