السبت 13 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
أعلى نسبة مشاهدة للبطلات الجدد

أعلى نسبة مشاهدة للبطلات الجدد

تنحاز الدراما الرمضانية دائمًا لقضايا المرأة وتنتصر فى الغالب على المستوى الفنى للموهوبات، وفى دراما هذا العام انتقمت المرأة من السيطرة الذكورية واحتكار الرجل للسينما وتصدره للإفيشات الذى أصبح عرضًا مستمرًا.



فى رمضان 2024 نجمات شباك وجميلات وبطلات جدد أكدن أن «موهبتهن عظيمة» من بوابة الدراما التليفزيونية بعد مدفع الإفطار وجميعهن من مكاسب الشاشة وبتقنية 5G.

فى رمضان هذا العام تألقت «مى عمر» بدرجة جيد جدًا فى دور البطولة وأصبح من الصعب أن تتنازل عنها بعد تألقها فى مسلسل «نعمة الأفوكاتو» ومن قبله مسلسل «لؤلؤ» إخراج زوجها محمد سامى رغم الضغوط التى تحاصرها وتهمة مجاملة زوجها لها.. «مى» المتخرجة من كلية الإعلام بالجامعة الأمريكية أثبتت أنها ممثلة موهوبة وتقيلة بل واثقة من موهبتها وتستعد لإطلاق سراح هذه الموهبة بعيدًا عن زوجها فى السينما بعد قيامها ببطولة فيلم «بضع ساعات» مع محمد الشرنوبى وهو النجم القادم إخراج عثمان أبو لبن وبات من الوارد أن يستغل منتجه نجاحها الدرامى بالإسراع به فى دور العرض على خلفية تألقها اللافت فى رمضان خصوصا أن العمل يضم أسماء أخرى معها تألقوا فى دراما رمضان وفى مقدمتهم الثنائى هشام ماجد وأسماء جلال والأخيرة حققت تراند رمضانى فى مسلسل «اشغال شقة» وتمتلك موهبة لا يستهان بها تؤهلها أيضا للبطولة المطلقة فى الفترة القادمة، وفى نفس الفيلم تشارك «مايان السيد» التى لمعت أيضًا ونضجت ولفتت الأنظار فى مسلسل «إمبراطورية م» بطولة خالد النبوى، وفى نفس جيلها تواصل «جميلة عوض» أو فتاة الأكشن التسلل إلى باقة نجمات الجيل القادم بعد مسلسل «لانش بوكس».

مع «مى عمر وأسماء جلال وجميلة عوض ومايان السيد» المنطلقة بقوة «ياسمين رئيس» التى أكدت موهبتها فى مسلسل «جودر» بدور شهر زاد أمام ياسر جلال وهو من الأدوار الصعبة التى تحتاج انفعالات خاصة ويكفى أن الدور نفسه قامت به النجمة «نجلاء فتحى» أمام النجم حسين فهمى منذ سنوات، لكنها تألقت وأضافت نفسها لبطلات سهر زاد بجانب أنها تركت بصمة أيضا هذا الموسم فى مسلسلى «المعلم وكامل العدد+2» وبنفس حالة «مى عمر» قامت ببطولة فيلم «الفستان الأبيض» تأليف وإخراج جيلان عوف وهو رهن العرض ولن يجد منتجه صعوبة فى طرحه بدور العرض على خلفية تألقها الرمضانى «ثلاثى الأبعاد»، ونجاح فيلمها «أنا لحبيبى «مع كريم فهمى وحصدت به أكثر من جائزة.

من الواعدات المبشرات بالبطولة أيضا «سلمى أبو ضيف» وهى القنبلة التى انفجرت فى مسلسل «أعلى نسبة مشاهدة « و«سلمى من المواهب القوية والواعدة التى سيكون لها دور مؤثر بعد توابع نجاحها الرمضانى والمسبوق بنجاح استثنائى فى مسلسل» بين السطور» وسبقه أعمال أخرى تركت فيها بصمات واضحة مثل: مسلسلى «إلا أنا» و«رسالة الأمام» على سبيل المثال وليس الحصر.

فى قائمة الموهوبات المبشرات بالنجومية والبطولة المطلقة «أسماء أبواليزيد» و«ميرنا نور الدين»، الأولى لمعت فى مسلسلى «صلة رحم ومَليحة»، أما الثانية فكانت مفاجأة مسلسل «الحشاشين» ونجاحها فيه لم يكن صدفة بل سبقه التألق فى أعمال درامية مهمة مثل: الاختيار 3 و«الكتيبة 101».

أخيرًا فإن» مى عمر وياسمين رئيس وأسماء أبو اليزيد وسلمى أبو ضيف وأسماء جلال وميرنا نور الدين ومعهن جميلة عوض وليلى زاهر ونور إيهاب « نجمات موهوبات وسيغيرن خريطة الكبار والشاشة عموما وعلى الأقل تقدير ستكونن نجمات سينما 2030 ومصدر ازعاج وكسر احتكار نجومية الرجال المطلقة على الشاشة مع جيل جديد من المؤلفات والمخرجات الواعدات، ليتأكد المعنى الحرفى بان المرأة المصرية تعيش فى عصرها الذهبى حاليا وسيكون لهن وقفة أخرى.