السبت 15 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

بطلة من دهب

سهام فقدت ساقيها ووصلت إلى العالمية

البطلة سهام على
البطلة سهام على

آمنت بقدراتها قهرت تحدياتها الحركية لتكتب اسمها فى سجل الأبطال، إنها سهام على عمر، ابنة الإسماعيلية، والتى تسببت مدرستها فى بتر ساقيها بعدما تعدت عليها بالضرب، وإصابتها بـ«غرغرينة» لتفقد ساقيها وهى فى الصف الثالث الابتدائي.



«سهام» لم تعش طفولتها مثل الأطفال، لكن ذلك لم ينل من عزيمتها، ورفعت راية التحدي، فاعتمدت على نفسها فى التعايش مع الواقع، وعادت لتستكمل تعليمها، وبات والدها يحملها كل يوم إلى مدرستها، حتى نجحت فى الحصول على دبلوم التجارة، ويتم تعيينها فى نفس المدرسة التى أصيبت فيها، وتزوجت من أحد المدرسين، وأنجبت أبناء.

سهام كانت تملك إرادة من «فولاذ» لذلك اشتركت بنادى «العزيمة» بالإسماعيلية، وتدربت على رياضة رفع الأثقال، لتبدأ حياة جديدة، تدربت واجتهدت وشاركت فى العديد من البطولات المحلية والإقليمية، حتى وصلت للعالمية وحققت الميدالية البرونزية فى بطولة العالم لرفع الأثقال فى مارس الماضي.

وقالت سهام على عمر بطلة العالم فى رفع الاثقال: حققت حلمى بالوصول إلى مركز عالمى وأحلم بالوصول إلى الأولمبياد.