الجمعة 3 فبراير 2023
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا

الأشعة المقطعية تكشف أسرار مومياء الصبى الذهبى بالمتحف المصرى

كشفت الأشعة المقطعية والطباعة ثلاثية الأبعاد أسرار مومياء الصبى الذهبى المخزنة فى بدروم المتحف المصرى بالتحرير لأكثر من قرن من الزمان، وقد تم نشر نتائج هذه الدراسات العلمية بمجلة Frontiers in Medicine اليوم 24 يناير 2023، والتى أسفرت عن الكشف عن هوية هذه المومياء وحالة حفظها وما تحتويه من أسرار.



تم العثور على هذه المومياء ملفوفة بالكامل بالكتان عام 1916، داخل مقبرة من العصر البطلمى (حوالى 300 ق.م.) بمدينة إدفو بمحافظة أسوان حيث تم نقلها وحفظها، آنذاك، ببدروم المتحف المصرى بالتحرير دون فحص لأكثر من قرن من الزمان، حتى تم فحصها لأول مرة عام 2015 من قبل د. سحر سليم أستاذ الأشعة بكلية الطب جامعة القاهرة بالتعاون مع الأستاذة صباح عبد الرازق مدير عام المتحف المصرى بالتحرير والأستاذ محمود الحلوجى المدير الأسبق للمتحف، بإستخدام الأشعة المقطعية، بشكل آمن، من خلال الجهاز الموجود بالمتحف واستخدام الأشعة المتقدمة وبرامج الكمبيوتر الحديثة وكذلك الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وأوضحت الدكتورة سحر سليم أن المومياء لصبى توفى عن عمر يناهز 15 عاما وأنه تم تحنيطها بإتقان كبير، وتم إزالة المخ من خلال فتحة الأنف ووضع الحشوات والراتنج داخل تجويف الجمجمة. كما تم إزالة الأحشاء من خلال شق صغير أسفل البطن ووضع الحشوات والراتنج بداخل الجسم، بينما حرص المحنطون على الإبقاء على القلب الذى تم رؤيته فى صور الأشعة بداخل تجويف الصدر.. والأشعة أوضحت ما بداخل اللفائف حيث ترتدى المومياء قناعًا ذهبيًا وصدرية مصنوعة من الكارتوناج وصندلًا من النسيج.

كما أوضحت صور الأشعات المقطعية الثنائية والثلاثية الأبعاد عن وجود حوالى 49 تميمة مرتبة ترتيبًا منمقًا فى ثلاث أعمدة بين طيات اللفائف الكتانية وبداخل تجويف المومياء. كما أظهرت الأشعة أيضا 21 شكلًا مختلفًا للتمائم مثل عين المعبود حورس والجعران وتميمة الأفق والمشيمة وعقدة إيزيس والريشتان، وغيرهم.