السبت 10 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
احمد باشا
إلى الأمام يا بلدى!

إلى الأمام يا بلدى!

حزمة الإجراءات التى قررها الرئيس عبد الفتاح السيسى قبل أيام أكدت للمرة الألف الإصرار على حماية الطبقات الأكثر ضعفًا فى المجتمع والأكثر تأثرًا بأى تقلبات أو تغيرات فى الأوضاع الاقتصادية لأسباب عالمية أو لأسباب تتعلق ببعض صور الجشع فى الأسواق المصرية..والقول إن هذه الإجراءات تقتصر على منظومة التموين غير دقيق رغم تخطى  عدد بطاقات التموين فى مصر  لحاجز الـ ٢٣ مليون بطاقة.. وتجاوز المستفيدون من منظومة الخبز لحاجز الـ٧٢ مليون مواطن إذ إن الإجراءات الحمائية تطول فئات أخرى ربما تنتمى الى الطبقة المتوسطة وحتى الشريحة العليا منها كما هو الحال فى المبادرات الصحية التى تزحف أعداد المستفيدين فى واحدة منها فقط وهى «إنهاء قوائم الانتظار فى العمليات الجراحية» حاجز المليون ونصف المليون مستفيد يمثلون طبعا مليون ونصف المليون أسرة!!



الإجراءات جيدة وتأثيرها النفسى الذى يشعر المواطن أنه محل اهتمام دولته لا يقل عن الأثر الاجتماعى.. كما أنها تتكامل مع باقى إجراءات العدل الاجتماعى - التى نتطلع للمزيد والمزيد منها - الممتدة من إنهاء عار العشوائيات الى استعادة حرية ٣٠ الف غارمة الى اتساع مساحة تكافل وكرامة ومعاش التضامن  الى كل ما يجرى فى المبادرة الأكبر «حياة كريمة»! إلى الأمام يا بلدى!